الاستاذ سات


تفعيل العضوية طلب كود تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور

العودة   الاستاذ سات > القسم الاسلامى > المنتدى الاسلامى


لم أُذْنْـب لما أتوب‏

المنتدى الاسلامى


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 07-05-2012, 09:49 PM
الصورة الرمزية wahid2002
wahid2002 wahid2002 غير متواجد حالياً
 




Rep Power: 0 wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about
Talking لم أُذْنْـب لما أتوب‏

 







لم أُذْنْب لما أتوب
الحمد لله الواحد الأحد الكريم الوهاب الرحيم التواب غافر الذنب وقابل التَّوب
شديد العقاب ذي الطول لا إله إلا هو يحب التوابين ويحب المتطهرين ويغفر للمخطئين المستغفرين.
يظن الناس بي خيرًا وإني *** لشر الناس إن لم تعف عني
ومالي حيلة إلا رجائي *** وعفوك إن عفوت وحسن ظني
والله لو علموا قبيح سريرتي *** لأبى السلام عليَّ من يلقاني
ولأعرضوا عني وملُّوا صحبتي *** ولَبُئْتُ بعد كرامة بهوان
لكن سترت معايبي ومثالبي *** وحلمت عن سقطي وعن طغياني
فلك المحامد والمدائح كلها *** بخواطري وجوانحي ولساني
لما أتوب ؟
لا أعتقد أني أذنبت بل مضى وقت طويل على توبتي و منذ ذلك الوقت لم أستغفر الله .
لم أتضرع إليه لم أنظر مكسور بين يديه لم أسأل الله أن يتوب علي منذ ذلك الوقت ؟
و لم أحس بتلك الغمرات و النفحات تجتاح قلبي و كياني منذ زمن بعيد إنها كلمات افتقدتها و لم تعد تشغل بالي و تفكيري تلك الكلمات .
التي كانت تداوي جروحي و تبهج روحي تلك العبارات و العبرات .
التي كانت تلين قلبي و تقرب بعدي " اللهم اغفر لي و تب علي. إنك أنت التواب الرحيم "
ياااااااه .. ما أروع وقعها على قلوب مشتاقة و أرواح تواقة لرضا الرحمن و غفرانه كيف ننساها بل نتناساها و نحن عباده الخطاؤون المذنبون.
كيف نتجرأ و نقول أننا تبنا منذ زمن بعيد و لم نعد نذنب الآن أخواتي وجب علينا ان نتذكر فلا ننسى أننا لم نخلق ملائكة ولا بشرا معصومين بل نحن ارواح و اجساد تتنازعنا قوى الخير و الشر فغالبة أو مغلوبة .
نخطئ نذنب نسيئ و ما عابنا ذلك لكن العيب أن نبقى على ما نحن عليه
و الأسوء أن نظن أننا لا و لم نذنب قط و كأننا احتقرنا ذنوبنا و استصغرناها و كأن التوبة باب ندخله مرة في العمر ثم لا نعاوده و لا نراوده .
ألم تسمعوا قول رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( والذي نفسي بيده لو لم تذنبوا لذهب الله بكم ولجاء بقوم يذنبون فيستغفرون الله فيغفر لهم )
أجل ايها الاخوة الكرام هذه حكمة الله في الخلق نحن عباده خلقنا لنعبده سبحانه لنظل له خاضعين طائعين منيبين راجين رحمته جل في علاه تقولون ولما أتوب ؟
فأقول لك قلِّبي في الصفحات التي تطوينها كل يوم و ليلة تذكر( تتذكرين) و اعتبروا.
يوم تكلمت عن فلانة و علانة ألا تتذكر ؟؟
إنها هي تلك التي اغتبتها و لو كانت أمامك لما تفوهت بذاك الكلام الجارح أمامها
هل تذكرت الآن ؟
أَوَ تتذكر ( تتذكرين) أيضًا ذاك اليوم الذي ضيعت فيه صلاتك و ما كان السبب ابنك جارتك هاتفك سوقك او سبب آخر لا يذكر و لا يعتبر .
بل كم من صلاة صليتها ثم سلمت منها و كأنك لم تركع - ي و لم تسجد - ي قط .
وقتك أخي - تي هل تستغلينه كما يجب بل كم تستغلون منه أم أنك تضيعونه في الملهيات التافهات .
بل جالسة لا أعمال مجدية و لا طاعة مرضية .
و كم من نظرة و كلمة و حركة سُجِّلت و أنت لا تدرون و لا تبالون فتتركونها ليوم الحساب يوم تتارجح كفتي الميزان و الأبصار شاخصة هل لليمين تميل أم للشمال .
تقولون أنها صغائر الذنوب و أن الله غفور رحيم.
لا أخالفكم الراي فهو سبحانه أرحم من الوالدة بولدها فقد قال سبحانه :
(إِنَّ الَّذِينَ يَكْسِبُونَ الإِثْمَ سَيُجْزَوْنَ بِمَا كَانُواْ يَقْتَرِفُونَ) [الأنعام:120].
ننسى أنها مهلكة و نحسبها من صغائر الذنوب .
ولذا قال النبي صلى الله عليه وسلم: (إياكم ومحقرات الذنوب، كقوم نزلوا بطن واد فجاء ذا بعود وجاء ذا بعود حتى أنضجوا خبزهم وإن محقرات الذنوب متى يؤخذ بها صاحبها تهلكه)رواه أحمد
فما بالنا نعدد الحسنات و نتذكرها و لا ننساها أبدا و نحمد الله سبحانه ليل نهار أن وفقنا لعملها نتذكر على من تصدقنا و كم أعطيبنا و أنفقنا و متى صمنا و صلينا و دعونا .
و بالمقابل نتهاون بذنوبنا لا نحصيها و لا نحاسب أنفسنا عليها و لا نتوب لله تعالى منها و هكذا نحن نسير الى ما شاء الله لنا من أجل.
اخواتي الله وحده سبحانه عليم بما اجترحنا و اقترفنا فهو المحصي جل في علاه .
فلندعوه أن يغفر لنا ما علمنا و ما لم نعلم.
أن يصفح عنا و يعفو بكرمه علينا .
نحن نذنب نخطئ قد ننتبه و ندرك و قد لا نحس و لا نشعر و يبقى عزاء نفوسنا الضعيفة الفقيرة لله سبحانه مغفرته و عفوه و كرمه جل جلاله .
لا تيأسوا و تأملوا معي هذا الحديث القدسي .
استشعريه من أعماق قلبك و اقرؤه بجوارحكم قبل بصركم اتركوا معانيه تخترق روحكم لتذرف سقياها من عينيك الباكيتين .
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: قال الله تبارك وتعالى: (يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة) . رواه الترمذي
ما أحلمك يا الله بعبادك العاصين المذنبين ما ارحمك يا رب بعبادك التائبين المستغفرين يدعونا ربنا للتوبة و الاستغفار فحي على تلبية النداء يا غالين.
اخواتي الاعزاء نبي الرحمة صلوات ربي و سلامه عليه كان يستغفر الله مائة مرة أو أكثر من سبعين فلم لا تستغفرينه سبحانه بالمرة .
لنجعل التوبة سارية على ألسنتنا ما تعاقب الليل و النهار و لنجعل الاستغفار ملاذ قلوبنا و سقيا أرواحنا في ذهابنا و إيابنا في مجالسنا و أحاديثنا عند نومنا و حين يقظتنا لنطهر أنفسنا لنغرس في أرواحنا بذور النقاء و الصفاء لنقبل على الله في كل حين لا ننتظر وقوع خطئ كبير او ذنب عظيم لنستفيق فهذه دعوة للبقاء في حمى رب البرايا نستغفر و نتوب و نذنب ثم نعود.
و هو حالنا بحول الله ما كتب الله لنا البقاء
وفي الصحيحين عن ابي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
(أذنب عبد ذنبا فقال اللهم اغفر لي ذنبي.
فقال تبارك وتعالى: أذنب عبدي ذنبا فعلم أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ بالذنب ثم عاد فأذنب فقال: أي رب اغفر لي ذنبي.
فقال تبارك وتعالى: عبدي أذنب ذنبا فعلم أن له ربا
يغفر الذنب ويأخذ بالذنب.
ثم عاد فأذنب فقال: أي رب اغفر لي ذنبي.
فقال تبارك وتعالى أذنب عبدي ذنبا فعلم أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ بالذنب
اعمل ما شئت فقد غفرت لك) متفق عليه
والمعنى أنك ما دمت على هذ الحال كلما أذنبت استغفرت من ذنبك قال بعض الصالحين: "من لم يكن ثمرة استغفاره تصحيح توبته فهو كاذب في استغفاره".
وكان بعضهم يقول: "استغفارنا هذا يحتاج إلى استغفار كثير"
سبحان من يعفو ونهفو دائمًا *** ولا يزل مهما هفا العبد عفا
يعطي الذي يخطي ولا يمنعه *** جلاله عن العطا لذي الخَطَا
أسأل الله أن ينفعنا بهذه التذكرة جميعا و أن يغفر لنا ذنوبنا و يتوب علينا و يغفر لنا ما قدمنا و ما أخرنا و ما علمنا و ما لم نعلم و ما هو أعلم به منا سبحانه













 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع



[CENTER][IMG]]
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-05-2012, 12:53 AM
الصورة الرمزية حماده الاسوانى
حماده الاسوانى حماده الاسوانى غير متواجد حالياً
كبار الشخصيات
 





Rep Power: 84 حماده الاسوانى is a jewel in the rough حماده الاسوانى is a jewel in the rough حماده الاسوانى is a jewel in the rough
افتراضي رد: لم أُذْنْـب لما أتوب‏

 

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع




""سبحان الله الحمد لله الله اكبر لا اله الا الله لا حول ولا قوه الا بالله . استغفر الله استغفر الله العظيم واتوب اليه لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين. سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم . اللهم صل علَےَ سيدنا محمد وعلَےَ ال سيدنا محمدعدد خلقه ورضا نفسه وزنه عرشه ومداد كلماته اللهم امين""

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-05-2012, 07:21 AM
الصورة الرمزية wahid2002
wahid2002 wahid2002 غير متواجد حالياً
 




Rep Power: 0 wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about
افتراضي رد: لم أُذْنْـب لما أتوب‏

 

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع



[CENTER][IMG]]
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09-05-2012, 06:49 PM
الصورة الرمزية m.halim
m.halim m.halim غير متواجد حالياً
كبار الشخصيات
 




Rep Power: 96 m.halim will become famous soon enough m.halim will become famous soon enough
افتراضي رد: لم أُذْنْـب لما أتوب‏

 

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 12-05-2012, 06:56 PM
الصورة الرمزية wahid2002
wahid2002 wahid2002 غير متواجد حالياً
 




Rep Power: 0 wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about
افتراضي رد: لم أُذْنْـب لما أتوب‏

 

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع



[CENTER][IMG]]
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 25-05-2012, 09:56 AM
الصورة الرمزية ماجيك ستيك
ماجيك ستيك ماجيك ستيك غير متواجد حالياً
استاذ سوبر
 




Rep Power: 87 ماجيك ستيك will become famous soon enough ماجيك ستيك will become famous soon enough
افتراضي رد: لم أُذْنْـب لما أتوب‏

 

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 27-05-2012, 06:54 PM
الصورة الرمزية wahid2002
wahid2002 wahid2002 غير متواجد حالياً
 




Rep Power: 0 wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about
افتراضي رد: لم أُذْنْـب لما أتوب‏

 

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع



[CENTER][IMG]]
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أتوب‏ , أُذْنْـب

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:41 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم Sitemap Arabic By

Privacy-Policy