الاستاذ سات


تفعيل العضوية طلب كود تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور

العودة   الاستاذ سات > القسم الاسلامى > المنتدى الاسلامى


الأُنــس بــ الله تــعالــى

المنتدى الاسلامى


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 05-04-2012, 02:30 PM
الصورة الرمزية حماده الاسوانى
حماده الاسوانى حماده الاسوانى غير متواجد حالياً
كبار الشخصيات
 





Rep Power: 84 حماده الاسوانى is a jewel in the rough حماده الاسوانى is a jewel in the rough حماده الاسوانى is a jewel in the rough
افتراضي الأُنــس بــ الله تــعالــى

 





• أنس الصالحين بالله:



قال صلى الله عليه وسلم: يقول الله عز وجل
:
( أنا مع ظن عبدي بي .. وأنا معه حيث ذكرني .. فإن ذكرني في نفسه ، ذكرته في نفسي .. وإن ذكرني في ملأ ، ذكرته في ملأ خيرٍ منه .. وإن تقرب مني شبرا ، تقربت منه ذراعا .. وإن تقرب مني ذراعا ، تقربت منه باعا .. وإن أتاني يمشي ، أتيته هرولة ).

قال ثور بن يزيد: قرأت في بعض الكتب :
أن عيسى عليه السلام قال : يا معشر الحواريين ، كلموا الله كثيرا ، وكلموا الناس قليلا ..
قالوا: كيف نكلم الله كثيرا ..؟
قال: اخلوا بمناجاته ، اخلوا بدعائه .

قال بكرٌ المزني:

من مثلك يا ابن آدم .. خلي بينك وبين المحراب والماء ..
كلما شئت دخلت على الله عز وجل ليس بينك وبينه ترجمان .
ومن وصل إلى استحضار هذا في حال ذكره الله وعبادته ..
استأنس بالله ، واستوحش من خلقه ضرورة .

وكان حبيب أبو محمد يخلو في بيته ، ويقول:
من لم تقر عينه بك ، فلا قرت عينه ، ومن لم يأنس بك ، فلا أنس.

وقال مسلم بن يسار:
ما تلذذ المتلذذون بمثل الخلوة بمناجاة الله عز وجل.


• أعلى الدرجات:

قال إبراهيم بن أدهم:
أعلى الدرجات أن تنقطع إلى ربك .. وتستأنس إليه بقلبك .. وعقلك ..
وجميع جوارحك حتى لا ترجو إلا ربك .. ولا تخاف إلا ذنبك وترسخ محبته
في قلبك حتى لا تؤثر عليها شيئا .. فإذا كنت كذلك لم تبال في بر كنت ..
أو في بحرٍ .. أو في سهلٍ ، أو في جبلٍ .. وكان شوقك إلى لقاء الحبيب
شوق الظمآن إلى الماء البارد .. وشوق الجائع إلى الطعام الطيب ..
ويكون ذكر الله عندك أحلى من العسل ،
وأحلى من الماء العذب الصافي عند العطشان في اليوم الصائف .

وقال الفضيل:
طوبى لمن استوحش من الناس ، وكان الله جليسه.

وقال معروف لرجلٍ:
توكل على الله حتى يكون جليسك وأنيسك وموضع شكواك.

وقال ذو النون:
من علامات المحبين لله أن لا يأنسوا بسواه ، ولا يستوحشوا معه.
ثم قال:
إذا سكن القلب حب الله تعالى .. أنس بالله .. لأن الله أجل في صدور العارفين
أن يحبوا سواه .

وقال أبو إسحاق عن ميثم:
بلغني أن موسى عليه السلام قال:
رب أي عبادك أحب إليك ..؟
قال: أكثرهم لي ذكرا.

قال ذو النون:
من اشتغل قلبه ولسانه بالذكر .. قذف الله في قلبه نور الاشتياق إليه.
الذكر لذة قلوب العارفين .. قال عز وجل:
{ الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب } .

قال مالك بن دينار:
ما تلذذ المتلذذون بمثل ذكر الله عز وجل.

قال ذو النون:
ما طابت الدنيا إلا بذكره .. ولا طابت الآخرة إلا بعفوه ..
ولا طابت الجنة إلا برؤيته.

قال ابن رجب:
المحبون يستوحشون من كل شاغلٍ يشغل عن الذكر ..
فلا شيء أحب إليهم من الخلوة بحبيبهم .


• حـلاوة العـمل:

قال ابن القيم: وسمعت شيخ الإسلام ابن تيمية قدس الله روحه
يقول:
إذا لم تجد للعمل حلاوة في قلبك وانشراحا فاتهمه.
فإن الرب تعالى شكور.. يعني أنه لابد أن يثيب العامل على عمله في الدنيا
من حلاوة يجدها في قلبه وقوة انشراح وقرة عين.
فحيث لم يجد ذلك فعمله مدخول والقصد : أن السرور باللهو
قربه وقرة العين به تبعث على الازدياد من طاعته
وتحث على الجد في السير إليه.



ثمرة الإحسان

سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الإحسان ، فقال:
( أن تعبد الله كأنك تراه ، فإن لم تكن تراه فإنه يراك) .

قال ابن رجب رحمه الله :
يشير إلى أن العبد يعبد الله تعالى على هذه الصفة .. وهو استحضار قربه ..
وأنه بين يديه كأنه يراه ، وذلك يوجب الخشية والخوف والهيبة والتعظيم ،
كما جاء في رواية أبي هريرة : ( أن تخشى الله كأنك تراه ) .
ويوجب أيضا النصح في العبادة ، وبذل الجهد في تحسينها وإتمامها وإكمالها .

وقد وردت الأحاديث الصحيحة بالندب إلى استحضار هذا القرب في حال العبادات ، كقوله صلى الله عليه وسلم:
( إن أحدكم إذا قام يصلي ، فإنما يناجي ربه ، أو ربه بينه وبين القبلة )
وقوله:
( إن الله قبل وجهه إذا صلى ).

وخطب عروة بن الزبير إلى ابن عمر ابنته وهما في الطواف .. فلم يجبه.
ثم لقيه بعد ذلك .. فاعتذر إليه وقال :
كنا في الطواف نتخايل الله بين أعيننا.

وقد جاء ذكر الإحسان في القرآن في مواضع :
تارة مقرونا بالإيمان ..
وتارة مقرونا بالإسلام ..
وتارة مقرونا بالتقوى .. أو بالعمل .

فالمقرون بالإيمان:
كقوله تعالى:
{إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات إنا لا نضيع أجر من أحسن عملا }.

والمقرون بالإسلام:
كقوله تعالى:
{ بلى من أسلم وجهه لله وهو محسنٌ فله أجره عند ربه} .

والمقرون بالتقوى:
كقوله تعالى:
{ إن الله مع الذين اتقوا والذين هم محسنون } .



المصدر: نفحات إيمانية ،،،

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع




""سبحان الله الحمد لله الله اكبر لا اله الا الله لا حول ولا قوه الا بالله . استغفر الله استغفر الله العظيم واتوب اليه لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين. سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم . اللهم صل علَےَ سيدنا محمد وعلَےَ ال سيدنا محمدعدد خلقه ورضا نفسه وزنه عرشه ومداد كلماته اللهم امين""

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-04-2012, 08:12 PM
الصورة الرمزية محب الصحابه
محب الصحابه محب الصحابه غير متواجد حالياً
مشرف قسم الصوتيات الاسلاميه
 




Rep Power: 46 محب الصحابه will become famous soon enough محب الصحابه will become famous soon enough
افتراضي رد: الأُنــس بــ الله تــعالــى

 

بارك الله فيك

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-04-2012, 09:39 AM
الصورة الرمزية ابوساره
ابوساره ابوساره غير متواجد حالياً
كبار الشخصيات
 




Rep Power: 166 ابوساره will become famous soon enough ابوساره will become famous soon enough
افتراضي رد: الأُنــس بــ الله تــعالــى

 

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الأُنــس , تــعالــى

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من أسباب الرزق الشيخ عبد الله بن جار الله الجار الله mido328 المنتدى الاسلامى 2 12-05-2012 10:01 PM
ماذا قال نزار قباني عن رسول الله صلي الله عليه وسلم بالشعر ساحر الحب منتدى الشـــــــــــــــعر و الادب 3 08-05-2008 02:58 PM
من معجزات النبى صلى الله عليه وسلم (الماء ينبع من بين اصابع رسول الله صلى الله عليه) motia التعريف برسول الله صلى الله عليه وسلم 16 16-06-2007 01:41 AM
من معجزات النبى صلى الله عليه وسلم (حنين الجذع لرسول الله صلى الله عليه وسلم) motia التعريف برسول الله صلى الله عليه وسلم 9 17-09-2006 05:01 PM


الساعة الآن 10:17 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم Sitemap Arabic By

Privacy-Policy