الاستاذ سات


تفعيل العضوية طلب كود تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور

العودة   الاستاذ سات > القسم الاسلامى > المنتدى الاسلامى


قصة تبكيك لو كان قلبك من حجر ؟

المنتدى الاسلامى


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-07-2008, 02:27 PM
الصورة الرمزية محمدابوريهام
محمدابوريهام محمدابوريهام غير متواجد حالياً
متألق
 




Rep Power: 47 محمدابوريهام will become famous soon enough محمدابوريهام will become famous soon enough
Unhappy قصة تبكيك لو كان قلبك من حجر ؟

 

بسم الله الرحمن الرحيم

أحداث هذه القصة كانت عام 1992


كان شاب يعيش في السعودية ولكنه يحيا حياة الاستهزاء

حلمت امه بعد ميلاده انه سوف يموت في عمر 18

جعلت حياتها قلقا عليه ويوم أتمها كانت في منتهي السعادة لأنه سوف يحيي بقيت حياته

ويعيش عمرا مديدا يلهو ويمرح بجوارها

بعدها ببضعة أيام كان هذا الشاب نائم دخل عليه ابوه رأي علبة سجائر معه سأله هل

تدخن انكر مع انه يدخن اشتد الحوار بينه وبين ابوه وقد ارتفع صوته فوق صوت ابيه الخطا

الأول :-

تضايق منه أبوه فدعا عليه قائلا

يارب لو كنت تشرب سجائر تنكسر رقبتك

الخطأ الثاني:
-
نام الولد ثم جاءه أبوه في صلاة الفجر ليوقظه فقام ثم عاد إلي النوم بعد أن خرج أبوه

الخطا الثالث:-

استيقظ في الصباح وذهب للمدرسة في الطريق إلتقى بقرناء السوء ذهبوا للمدرسة وفي

وسط اليوم قرروا الهروب للسباحه في البحر بالفعل هربوا وبدأو بالسباحة ثم تعبوا من

المياه المالحة فقرروا الذهاب للنادي للسباحة في المياه العذبة

وفي طريقهم قابل أخوه الح عليه في الذهاب معه ولكنه رفض ثم أعاد في الإلحاح فأخذه

ذهبوا للنادي وجدوه مغلقا قفذوا من فوق الأسوار دخلوا النادي


وكان هذا الشاب يتميزعن اقرانه بأنه يستطيع أن يقفذ من علي ارتفاع ستة امتار لينزل في

المياه ويجلس خمس دقائق تحت المياه

كعادته صعد ليقفز ولكنه نزل هذه المرة رأسيا على رقبته كان يسمع صوت تكسر عضلاته

وفقراته اخذ يتألم تحت المياه سبع دقائق ثم رأي أحد أقرانه يسبح فوقه حاول رفع يده

لكي يراه فكانت المفاجأة لقد شل.

ولكن رحمه الله لا يريده أن يموت على معصية فأنه مقدر له الحياة ليكفر عن ذنوبه

في هذا الوقت شعر أخوه بتأخره ولاحظ لون أحمر طفيف يطفو على سطح الماء هرع إلى

اقرانه لكي يروه وبالفعل أخرجوه وكان مستلقيا على بطنه وحاولوا ان يعدلوه ليكون

على ظهره كانت المفاجأة الثانية لقد كسرت رقبته

مع ملا حظة أن كل هذا ولم يغمي عليه فقد كان شاعرا بكل هذه الألام

ذهبوا للمستشفي طلب من أخيه أن يعلم أبوه ولا يعلم أمه

جاء أبوه للمستشفي وأخذ يعتذر له لأنه دعا عليه ولكن.......... كانت المفاجأة الثالثة لقد

فقد النطق أيضا..

ولكن لم يغشي عليه بعد كان لابد من أن تجري له بعض العمليات وكانت المفاجأة الرابعة

كان لا يمكن أن يأخذ تخدير وإلا سيصاب بجلطة ويموت فعملت كل العمليات وهو حي

مستيقظ يشعر بها لقد عانا ألام لو عاناه جمل لتفتت...

أخذ مدة على هذا الحال وكانت أمه تحت قدميه

ثم من الله عليه بأن أعاد له النطق فكم هي راحة أن يعبر الانسان عن ألآمه

فقد كان يوقظ أمه في الليلة أكثر من أربعين مرة لتساعدة في ابعاد ذبابة عن وجهه.

وللعلم يوم الحادث كانت أخر مرة رأى فيها قرناء السوء إلى الأن..

تعرف في المستشفي على بعض الأخوة الملتزمين أعانوه وصبروه على ما هو فيه وأخذوا

يعلموه إلى ان أصبح لديه علم ..

علموه حكمة الله من البلاء والصبر عليه

تحول من شاب ماجن إلى داعية أخذ ينقل بمساعدة رفقاءه إلى دروس العلم يروي قصته

وفضل الله عليه ومضت أربعة عشر عاما على هذا الحال

اشتهرت قصته واستضيف في قناة المجد فسأله المذيع ماذا تتمني بعد اربعة عشر عاما من

الشلل قال ثلاث أمنيات يالها من أمنيات سهله علينا ولكنها صعبه جدا عليه..

اقرأبقلبك لأنه حتي لو كان بداخل صدرك حجر وليس قلب سوف يبكي ويتأثر ويتغير...

تمنى

أولا:- أن يقبل يد والدته لما قد فعلته معه مقابل عقوقه الدائم لها.

ثانيا:- أن يقلب ورقات المصحف بيديه.

ثالثا:- أن يسجد لله سجده يقبض ملك الموت روحه بعدها.
قصة للعبرة والعظه

فهل تفكرنا بالنعم التي مرت علينا كم من صلاة ضيعناها او اقمناها دون خشوع ..كم

هجرنا القرآن ..وكم وكم انظروا لهذا الرجل ..اسمه عبد الله بانعمة عرضت قصة وهو يحكيها

على قناة المجد .واصبح حديث المجتمع واشتهر ..عرف بابو جنان ..كما عرف بطيب اخلاقة

وصبره وهمتة العالية وكلماته التي تبث الامل ..وله قصيدة بعنوان نجوت واشرقت شمسي

وذاتي ..او كما عرفت قصيدة الاماني ....لكن القصيدة معي ..واننا لنرى العجب في قصته

وباذن الله نوافيكم بالنشيد وصورة للداعية عبد الله بانعمة ..وقد تحققت امنيه فقد تم تصميم

مصحف الكتروني تقلب صفحاته بالصوت منذ ان اشتهرت امانيه وقد فرح بان تحققت له امنية

ان يقلب صفحات المصحف واستفاد منها الكثير فجزاه الله خير الجزاء..كما تقدمت له عدد

كبير من الفتيات ..والله اعلم انه لم يتزوج...هذا واعرف الكثير لكن سيطول الموضوع ..اضافه

فقد اهتدى كثير من الشباب بعد عرض القصة ..فكان نورا في ظلام العاصين..من

مقولاته ,,ان الله حمله رسالة وجعل في قصته عبره فلماذا يبخل بها لذلك عرضها حتى

تكون عبرة لكل معتبر..للابناء وللاباء..



اللهم أعنا علي شكرك وحسن عبادتك

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل تجد قلبك ..؟ hossam elshamy المنتدى الاسلامى 0 07-04-2010 10:23 AM
أين قلبك من هذه ...؟؟؟؟ [email protected] منتدى الشـــــــــــــــعر و الادب 7 14-03-2008 08:02 PM
قصه تبكيك ولو كان قلبك حجر kamel المنتدى العام 4 20-08-2007 10:30 PM
صورة ابكتني ...؟ فهل تبكيك .....؟ اكرم عطية المنتدى العام 4 29-06-2005 11:22 PM


الساعة الآن 06:41 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم Sitemap Arabic By

Privacy-Policy