الاستاذ سات


تفعيل العضوية طلب كود تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور

العودة   الاستاذ سات > القسم الاسلامى > المنتدى الاسلامى


النفس اللوامة

المنتدى الاسلامى


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 28-09-2006, 10:31 PM
الصورة الرمزية matrix-1
matrix-1 matrix-1 غير متواجد حالياً
استاذ محترف
 




Rep Power: 46 matrix-1 will become famous soon enough matrix-1 will become famous soon enough
Thumbs up النفس اللوامة

 

" لا أقسم بيوم القيامة ولا أقسم بالنفس اللوامة " صدق الله العظيم
فرحة العائد من عرفات المحمل بالنفحات الذي تقبل الله منه صالح الأعمال والدعوات
السلام عليكم صاحب السماحة ... وعليكم من الله السلام .
قلت : لقد اشتقت إلي سماع فضيلتكم كما وعدتني عن النفس اللوامة المحترمة جعلنا الله من أهلها.. وكلى آذان صاغية .
فتبسم ضاحكا من قولي وقال : هذه النفس لا هي عظيمة و لا هي محترمة إلا إذا كانت المقارنة بينها وبين النفس الأمارة بالسوء وهي مقارنة بين سيئ وأسوأ منه لا بين عظيم وأعظم منه ويبدو أنك لا تعلم عنها شيئا بدليل أنك تمنيت أن تكون من أهلها فلا يتمناها إلا أهل الأمارة بالسوء ولا أحسبك كذلك .
قلت : جزاكم الله خيرا إن الجهل موت .
قال سماحته : يا بنى يكفى أن تعلم أن اسمها يدل عليها ، فمعني اللوامة التي تلوم صاحبها علي ماذا ؟ علي ذنب يتكرر .. لوم يتكرر .
قلت : ألم يقسم الله بها في الآية .
قال سماحته : هكذا يقول بعض الناس ولكن الله تعالي يقول لا أقسم بأعظم حدث وهو يوم القيامة ولا أقسم بأخبث خبث وهو النفس اللوامة وبقي أن تعلم أن هذه النفس هي صنيعة الران ووليدته ، والران من المعاصي فكيف يقسم الله بشئ من صنع الإنسان المذنب ؟
قلت : لقد ازددت حيرة وشوقا لتصحيح مفهومي
قال سماحته : إذا أذنب العبد تتكون علي القلب طبقات من الصدأ تسمى الران أو الأنفس : أسوأها الأمارة بالسوء فإذا استغفر العبد وتاب ورزقه الله بدليل أو إمام شيخ مسلك مربي يسمي الولي المرشد فإن أول منحة ينالها المريد هو التخلص من الأمارة وليس هذا نهاية المطاف بل يبقي عليه الكثير من الران وأوله بعد ذلك النفس اللوامة وهذه النفس لها من الدهاء والكيد ما يجعل الكثير من الناس بمن فيهم العلماء يحترمونها فهي تزين للإنسان إرتكاب المعاصي وبعد ذلك تلومه وتؤنبه بشدة وهذا ســـلوك شيطاني
(( كمثل الشيطان إذ قال للإنسان أكفر فلما كفر قال إني برئ منك إني أخاف الله رب العالمين )) ثم تعيد الكرة بعد الكرة تغرى الإنسان ثم تلومه وتلومه وتلومه أليست لوامة بدهائها للناس بين تقارب وتنائى في خيرها شر وشر ضدها ولكنها علي أية حال خطوة علي طريق التوبة أقل سوءا مما قبلها وهي النفس الأمارة بالسوء وأحسن حال منها ولكنها في نفس الوقت أسوأ من التي تليها ولا يشعر بذلك إلا من يتخلص بفضل الله من شرورها ويعيش المرحلة التي تليها مع النفس الملهمة ، وهي الثالثة أقل منها خطرا ولكن الخطر لا يزال قائما .
قلت : يا الله يا كريم اقبل دعائي فلا تجعلني حبيس هذه النفس وارزقني نفسا ملهمة .
قال سماحته : لا تستعجل فإن النفس الملهمة ليست كما تظنها من الحسن ولا تغرك الأسماء والألقاب .
قلت : لولا الصالحون لهلك أمثالي ولكن كما قال إمامهم : وعلم ولي ملجأ في الشدائد وكلي أمل في استكمال الحديث عن هذا النوع الغريب من الآفات التي بداخل الإنسان جلبها بنفسه بسهولة ودون إعانة من أحد فهل لي من أن أحلم بلقاء جديد
قال سماحته : يا بنى يفعل الله ما يريد .

السلام عليكم
وعليكم السلام مريد

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-09-2006, 01:41 PM
الصورة الرمزية kamel
kamel kamel غير متواجد حالياً
كبار الشخصيات
 





Rep Power: 78 kamel will become famous soon enough kamel will become famous soon enough
افتراضي مشاركة: النفس اللوامة

 

شكرا لك اخى الكريم

وجزاك الله خيرا

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
النفس zaza100 المنتدى الاسلامى 4 06-09-2013 11:39 PM
النفس البشرية antherone المنتدى العام 2 18-04-2007 04:52 PM
مؤتمر المنامة يقر إنشاء منظمة عالمية لنصرة الرسول kamel التعريف برسول الله صلى الله عليه وسلم 3 26-03-2006 12:47 PM


الساعة الآن 04:57 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم Sitemap Arabic By

Privacy-Policy