الاستاذ سات


تفعيل العضوية طلب كود تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور

العودة   الاستاذ سات > القسم الاسلامى > المنتدى الاسلامى


الأمــــــــــة الأبـــــيــــــــــــــة-الشيخ محمد صالح المنجد(3)

المنتدى الاسلامى


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 21-07-2006, 11:03 PM
الصورة الرمزية alasklany
alasklany alasklany غير متواجد حالياً
عضو فضى
 





Rep Power: 55 alasklany will become famous soon enough alasklany will become famous soon enough
Post الأمــــــــــة الأبـــــيــــــــــــــة-الشيخ محمد صالح المنجد(3)

 

الجزء الثالث 000000
كانت المواقف سوءاً على القدرة على جهادهم , أو عدم القدرة , قوية , وابن تيمية رحمه الله , لما ذهب إلى قازان , ملك التتر , لمقابلته , وخرج معه جماعة من دمشق , من علمائها وكبرائها , لما دخل ابن تيمية رحمه الله , على قازان , ملك التتر , جعل يكلمه ويرفع صوته ويخفض ويعض وينهى ويأمر , ويقول كيف أنت تدَّعي الإسلام , ومعك قاضٍ بزعمك , وإمام , ومؤذن , ثم تقتحم بلاد المسلمين , وتقتل , وتريد أن تقتحم دمشق , لما وضع الطعام , التتر لما وضعوا الطعام للوفد المسلم , أبى شيخ الإسلام أن يأكل , قالوا له : كل , قال : لا , قالوا لماذا ؟ قال : وهل هذا إلا ما سلبتموه من غنم المسلمين وأموالهم ؟ فإذا سلبتموه من غنم المسلمين وأموالهم , الآن تذبحوا لنا منه ونأكل , ما يجوز أكل المغصوب والنهوب , ولا المسروق , وجعل يعض ملك التتر , وقائد التتر , حتى وقعت هيبة شيخ الإسلام في قلب الملك , وسأل عن اسمه من هذا ؟ وجعل أصحاب ابن تيمية يجمعون ثيابهم مخافة , قالوا الآن يسقط رأس ابن تيمية , والدم ينضح علينا , فجعلوا يجمعون ثيابهم مخافة أن يصيبها دمه , ولكن الله عز وجل ألقى هيبة شيخ الإسلام ابن تيمية في نفس ملك التتر , فوعده خيراً وأنه لن يقتحم البلد , ورده مكرماً , قالوا : كدت والله أن تهلكنا ، يقول الذي خرجوا معه الوفد , كدت والله أن تهلكنا , يعني على هذه المواقف الجريئة , والله لا نصحبك بعدها أبداً , قال : فذهبوا من طريق آخر , قال : فأما شيخ الإسلام , فسمع أهل دمشق بما فعل من أجلهم , وكيف أنه كان يأمر وينهى ملك التتر , فخرجوا إليه واستقبلوه , واجتمع عليه الناس , وأكرموه , حتى دخل دمشق , وأما نحن فخرج علينا جماعة من اللصوص , فشلحونا , وكان في هذه الأمة والحمد لله , من يتصدى لواضعي الحديث النبوي , ولما جيأ بذلك الزنديق الذي وضع , أربعة ألاف حديث , فقال له الخليفة , يقرره بما فعل , قال : نعم وضعت على نبيكم , كذبت أربعة آلاف كذبه , صارت بين الناس , يعني الآن سواء قتلتني أو ما قتلتني , الأحاديث شاعت وانتشرت , أين أنت من أربعة آلاف حديث وضعتها , سارت بين الناس , قال : وأين أنت من عبدالله بن المبارك , وأبي إسحاق الفزاري , وفلان وفلان , ينخلانها حرفاً حرفا , يعني أن عندنا من علماء المسلمين , والمحدثين من يكشف هذه الأحاديث , ومن يبين أمرها للناس , وهكذا قاموا ببيان حال هذه الأحاديث , وتتبع المهدي رحمه الله , الزنادقه , حركة الزنادقة , وقام بتخليص المسلمين , من كثير من شرهم , لما قام في هذا الوقت , الآن , الهجوم على طريقة السلف , وعلى الدعوة السلفية المباركة , وعلى منهج إتباع القرآن والسنة , والأخذ بالأدلة الصحيحة من القرآن والسنة , وهي طريق السلف , ولزوم عقيدة السلف , بعيداً عن البدع , بعيداً عن التعصب , قام أعداء الإسلام الذين يعرفون الخطورة أين تكمن حقيقةً , وأن أشد الناس على أعداء الله , أتباع طريقة السلف , قاموا يشنون الحملات , على هذه العقيدة السلفية , والطريقة السلفية , وعلى رموزها وقادتها وعلمائها , كشيخ الإسلام ابن تيمية , ومحمد بن عبدالوهاب , وغيرهم , ولكن الله سبحانه وتعالى يقيض من هذه الأمة , من ينافح عن طريقة السلف , وعن عقيدة السلف , وعن منهج السلف , كتابةً وكلاماً وخطاباً في مجالات مختلفة , صحافةً وإذاعةً , وفي الفضائيات وغيرها , ولم يبق إلا السخفاء , الذين يلمزون ويطعنون , في هذه الدعوة السلفية المباركة , وفي علمائها , فهم أقزام يتزاحمون تحت أقدام شيخ الإسلام ابن تيمية , ومحمد بن عبدالوهاب وغيرهم , من علماء الإسلام , ولا شك أن من علماء هذه الدعوة المباركة , الشافعي رحمه الله , ومالك , وأحمد , وسفيان الثوري , والأوزاعي البيروتي وغيرهم من أهل العلم , الذين ساروا على طريقة السلف ، لقد تعرضت هذه الأمة لمحن كثيرة ، ومطاعن كثيرة ،ولكن تأبى أن تلين أو تهون ،

وكنا حين يأخذنا ولي
بطغيان ندوس له الجبين


ولما صارت في هذا الوقت المسلسلات التي تدخل بأهل الخير والصلاح ،وتحث المرأة على الخروج مع الأجانب ، وتعمل على توهين أحكام الشرع المطهر ، وتلمز المتصفين بالغيرة على محارمهم ونسائهم ، وتثير الشهوات وفيها الرعنات والسخرية وخوارم المروءة بأنواعها، ولمز النلس وكذلك إيثارت الرعنات والعصبيات الجاهلية ، ونشر الرذيلة والزور ، قام من علماء المسلمين من يبين حال هذه المسلسلات وأنه لا يجوز عملها ولا المشاركة فيها ولا تمويلها ولا عرضها ولا مشاهدتها ، وأيضاً فإن المطاعن لما توجهت على الحجاب الإسلامي كما حدث من قاسم أمين في كتاب تحرير المرأة وغيره ممن آزره ممن تقدموا وتأخروا ، قام أهل الإسلام يردون على قاسم أمين دعوته وألفت الكتب في ذلك ، ( السنة والكتاب في حكم التربية والحجاب ) لمحمد إبراهيم القاياسي ، ( الجليس الأنيس عما في تحذير المرأة من تلبيس ) لمحمد أحمد حسنين البولاقي ، ( خلاصة الأدب ) حسين الرافعي ، (نظرات في السفور والحجاب ) لسفر الغلايني ، (قولي في المرأة ) لمصطفى صبري ، ( رساله في مشروعية الحجاب ) لمصطفى نجا ، ( رسالة الفتاه والفتى ) لعبد الرحمن حمصي ، هذه الكتب كتبت طبعاً لرد على قاسم أمين ولعلها بعضها غير موجود الآن ولا يكاد يوجد ، ولكن الشاهد أنه وجد في الأمة من يقاوم هذا ، وتكلم حتى الشعراء

أغرك يا أسماء ما ظن قاسم
أقيمي وراء الخدر فالمرء واهم

تضيقين ذرعاً بالحجاب وما به
سوى ماجنت تلك الرؤى والمزاعم

سلامٌ على الأخلاق في الشرق كله
إذا ماأستبيحت في الخدور الكرائم


ومن الأشياء العجيبة أن بعض الأماكن التي حدث بها الهجوم على الحجاب ، وقامت هدى شعراوي وغيرها بعملية حرق الحجاب ، ومايسمى بتحرير المرأة ، تحريرها من الدين والشريعة ومن أحكام الله سبحانه و تعالى ، لتكون بهيمه تسرح ، وتكون نعجه ينظر إليها هؤلاء ، ويشبعون غرائزهم أو ملذاتهم ،منها من العجائب أن المتولي في ذلك والوقت كانت زوجته التي تسمى ناضلي لم يسمح لها بالسفر إلى أوربا فيما مرة واحدة عندما أجمع الأطباء على ضرورة سفرها للعلاج وكان زوجها قد سافر إلى إحدى دول أوربا فرفض إ ن يصطحبها في تلك الزيارات ، واشترط أن تبقى محجبةً ،ورفض أن تكون معه على نفس الباخرة وأمرها بأن تسافر في مركب خاص ليتفادى سفرها في البواخر العاديه حتى لاتختلط بالرجال ، وأمر بأن يكون هناك طالب حراسة خاص أمام جناحه ، يعني سبحان الله بعض الذين يريدون نشر السفور هم في أنفسهم غير مقتنعين به في زوجاتهم وبناتهم ، حتى أن أحد الإخوان أخبرني أنه رأى شخص ممن يكتبون في الصحف والجرائد كلام فيه كان يريد به تحرير المرأة وإزاله شرع الله عن المرأة بأن تخرج المرأة ، وتختلط المرأة بالرجال وأن تفعل وتفعل وتفعل , قال رأيته مع زوجته , فإذا الحجاب الحجاب العظيم , فقلت له : وا عجباً لك , أنت تكتب الآن , في نقد الحجاب , وقضية التحرير , وقضية إعطاء المرأة الحرية الكاملة , وإخراج المرأة واختلاط المرأة , ووزجتك على هذه , قال ماذا نفعل , هذا هو التيار , هذا هو التيار , يعني هذا هو المقبول إذاً عندهم .

قالوا ارفعي عنك الحجاب
أما كفاك به حجابا

واستقبلي عهد السفور
اليوم واطرحي النقاب

عهد الحجاب لقد تبا
عد يومه عنا وغاب

فأجبتهم والضحك ملؤ فمي
ولم أعدم جوابا

مهلاً فما هذا الذي
قدر غركي إلا سرابا

كم نظرة للوجه تورث
في الحشا جمراً مذابا

إذ ترغبوا لناسئكم صوناً
وعيشاً مستطابا

فدعوا السفور لأهله
وأرخوا عليهن النقاب


قبل عشرات السنين , قبل أكثر من خمسين سنة , في إحدى البلدان الإسلامية , أراد المسؤول عن الجامعة أن يحدث فيها الإختلاط , وأن يعلن ذلك في حفل عام , ودعي إليه الناس والكتاب , والصحفيون وغيرهم , وجاء أحد مشايخ البلد الأفاضل من القضاة الأدباء , رحمه الله , وحضر الحفل وطلب أن يلقي كلمة , فرفضوا , لأنهم يتوقين ماذا سيقول , فأصر وألح , حتى رضخوا له في النهاية , فخرج في هذا الحفل , ووجه خطابه إلى هذا الذي كان يريد إعلان الإختلاط في تلك الليلة , ليبدأ سريانه من الغد , وجعل يذكر بقول الله سبحانه وتعالى في الآيات التي تنهى المرأة عن السفور وتأمرها بالحجاب : ( وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنّ)(النور: من الآية31) ، ( فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ)(الأحزاب: من الآية32) ، (وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ )(النور: من الآية31) ، (وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ )(النور: من الآية31) ، ( وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعاً فَاسْأَلوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ )(الأحزاب: من الآية53) ، بعد ذلك وجه إليهن خطاباً خاصاً , فقال له : ولقد علمت أن عليك مراقبين يراقبان حركاتك وسكناتك , وأنهما سيكتبان فيك تقريراً , فيرفعانه إلى محكمة تصدر فيك حكماً , لا يقبل النقض ولا الاستيناف , فثار وغضب , وقال : من الذي يراقبني ؟ ومن الذي يكتب عني تقريراُ ؟ ومن الذي سيصدر فيَّ إلى المحكمة ؟ أنا فلان , وأنا عندي كذا من القوة , وعندي كذا , قال : اسمع (مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ) (قّ:18) , (وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْأِنْسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ ـ إِذْ يَتَلَقَّى الْمُتَلَقِّيَانِ عَنِ الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ قَعِيدٌ ـ مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ) (قّ:16 ، 17 ، 18) , فبهت , وأسكت القوم , وفشلة المآمرة في تلك الحفلة , وتفرقوا .

نعم , لقد حصل بعد ذلك هذا المنكر وقام , ولكن الشاهد , أنه كان من قام لله سبحانه وتعالى يقاوم وينافح , عن الدين , ويطالب ويرفض , هذا المنكر , وهكذا قام الخطباء والعلماء , والدعاة , باستنكار ما وقع في هذا المؤتمر الإقتصادي قريباً , دليلاً على وجود الغيرة والحميَّة , والإخلاص للدين , والسعي لتطبيع شريعة رب العالمين ,

أيها الإخوة : إن هذه الأمور , العظيمة , التي يريد اليوم الغربيون , جرنا إليها , وتحرير المرأة في زعمهم , والتركيز على قضية المرأة , ما لهم ولنسائنا , نحن نعرف كيف نتصرف ونتعامل , وعندنا قواعد في الشريعة , تحكم علاقة الرجال بالنساء , أفهم أعلم بمصالح نسائنا منا ؟ أو هم أغير على نسائنا منا , ولذلك فإن التصدي لهؤلاء , من أعظم القربات عند رب العالمين .

أيها الإخوة : إن هذه الهجمات الشرسة التي تحدث اليوم , سواءً كانت مباشرة على المرأة المسلمة , سواء كان هؤلاء يشنونها صريحةً , أو ملفوفةً , إن التصدي لها من أعظم القربات عند رب العالمين , ولذلك فإنما يحدث اليوم , من إشاعة الإنحلال في بيوت المسلمين , عبر ما يسمى ببرامج " ستار أكدمي " " وستارز " " وبرق بذرز " وغيرها من البرامج التي يريدون فيها , إشاعة ثقافة الإنحلال , وجمع الفتيات مع الشباب , في بيوت فيها كاميرات , يريدون الإنتقال من التمثيليات إلى الحقيقة , كان التمثيل , كان نشر الفساد عن طريق التمثيل , تمثيلية فيها حب وحب وغرام , وواحد مع وحده , يمثل هذا عاشق مع معشوقه وكلام , وربما تنتهي في الزواج في النهاية , ذراً للرماد في العون , الآن يريدون الإنتقال , من التمثيليات المصورة سابقاً , إلى الحقيقة المنقولة حياً , الآن التوجه واضح , إلى الأستاذ عن طريق النقل المباشر , للعلاقات بدون تمثيل , والناس كثير منهم , سينجذبون إلى هذا , لأنهم يعرفون أن هذا ليس تمثيلاً , هذه حقيقة , هؤلاء جعلوا لكي يجربوا أنفسهم مع بعض , ويعيشوا مع بعض , ويقيموا العلاقات مع بعض , وهذا ليس تسجيلاً , قد صار سابقاً , ويذاع الآن , لا , هذا حي الآن ينقل من تلك الأكاديمية أكادمية الإنحراف والمجون والفسق والفجور والذعاره من ذلك المخور يبثون إلينا حياً "liveليف" وحقيقي وليس تمثيل , الآن هكذا صارت , ولابد أن يكون في المسلمين , من يقوم ويتصدى لهذه الأشياء , ويتكلم , المسألة تتعلق بأعراضنا , تتعلق بعفة فتياتنا , وشبابنا , وإن مثل هؤلاء الذين يخرجون , في هذه , اللقطات التي تبث لا حرمة لهم , بمعنى , أن غيبتهم جائزة , لأنهم أعلنوا الفسق , والمعلن بالفسق كما نص العلماء عليه , لا حرمة له ولا غيبة , ويشهر به ويطعن فيه على الملأ , ولذلك الشافعي رحمه الله , حكمي في أهل الكلام أن يضربوا بالنعال , وأن يطاف بهم على الدواب في البلد , وأن تسود وجوههم , التشهير , هذه عقوبة تعزيرية , معروفة عند علمائنا , والمجاهر بالفسق , لا غيبة له , ولذلك لو ذكر باسمه ونص عليه , فاضحاً له , بما يعمله , فإن هذا صحيح , ولا ينكر , ولا ينكر , لأن المسألة الآن خرجت عن نطاق الإستخفاء , والإستسرار , إلى النطاق العملي , وقد قال النبي ـ e ـ [كل أمتي معافى إلا المجاهرين] .

أيها الإخوة : من أدلة وجود الحياة في الأمة , روح الحياة , ومقاومة هذه الأشياء , ما حدث في فرنسا مثلاً , في أزمة الحجاب , عندما أرادوا منع المسلمات من الحجاب , في المعاهد والكليات والمدارس والمنشآت التعليمية إلخ , لقد عمت العالم الإسلامي , مشاعر الغضب والاستياء , من هذه القضية , وقام أهل العلم وتكلموا , والدعاة , ومواقع الإنترنت , وعملت للمسلمين مناسبات والإجتماعات كثيرة , وحصل الإنكار حتى على الذين ينتسبون إلى الإسلام , ممن أقر ذلك , وصارت عاطفة حتى بعض السافرات , مع المرأة المسلمة في فرنسا , ما معنى ذلك . ولما أراد أيضاً بعضهم , أن يجروا إلينا ويلات , مما يكون فيه مفاسد , من جهة سفور المرأة , وخروج المرأة , ونزع الحياء عنها , وجعلها تذهب طليقةً متمردةً على أهلها , لتكون سبباً في الفتنة , حتى وفي الزحام , قام في العلماء من يبين ذلك , وفي الدعاة وفي الناس وفي عموم الناس , والحمد لله القضية ليست مقتصرة على العلماء فقط , لقد تكلم عموم الناس في هذا الأمر , والحمد لله , وكان في خطاباتهم , ورسائل جوالاتهم , واتصالاتهم , حتى الإعلان بالإنكار , على القنوات وغيرها , وهذه من أعظم أبواب الأجر , والإحتساب في الإسلام , أن يقوم اليوم المتمكنون , بالإنكار والإتصال في القنوات , على هؤلاء الذين يروِّجون الفساد , للإنكار عليهم , وإن الوسائل والحمد لله , كثيرة , فنسأل الله ... أن ينصر دينه , وأن يعلي كلمته , ونسأله عز وجل , أن يجعلنا ممن نصر بهم الدين , ونسأله سبحانه , أن يعلي هذه الشريعة في العالمين , وأن يجعلنا من السمتمسكين بسنة محمدٍ النبي الأمين صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين , سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين .
نسألكم الدعاء00000000

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأمــــــــــة الأبـــــيــــــــــــــة-الشيخ محمد صالح المنجد(1) alasklany المنتدى الاسلامى 1 23-10-2006 01:05 PM
الأمــــــــــة الأبـــــيــــــــــــــة-الشيخ محمد صالح المنجد(2) alasklany المنتدى الاسلامى 1 23-10-2006 01:03 PM
رمضان وإعداد العدة محمد صالح المنجد matrix-1 المنتدى الاسلامى 2 12-10-2006 04:40 PM
محرمات استهان بها الناس-محمد صالح المنجد(1) alasklany المنتدى الاسلامى 0 22-07-2006 10:41 PM


الساعة الآن 09:50 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم Sitemap Arabic By

Privacy-Policy