الاستاذ سات


تفعيل العضوية طلب كود تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور

العودة   الاستاذ سات > القسم الاسلامى > المنتدى الاسلامى


متألم ياطالب الدنيا ..متألم !

المنتدى الاسلامى


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 13-07-2014, 12:23 PM
alaaw alaaw غير متواجد حالياً
استاذ نشيط
 




Rep Power: 11 alaaw is on a distinguished road
افتراضي متألم ياطالب الدنيا ..متألم !

 

إن كل من طلب الدنيا وسعى لها تعذب وتألم بها, فهم يتعذبون بالحرص على جمعها , وبالتعب الشديد في تحصيلها , ومقاساة أنواع المصاعب والآلام والمشاق في طريق جمعهم للمال والمتاع, فأنت تجد من حصَّلها ربما يحكي ذكرياته فيقول: "لطالما تألمنا وتعبنا وتعذبنا حتى جمعنا المال", ولكنك تراه يظل متألمًا حتى يفارقها !

فلا تجد أتعب ممن الدنيا أكبر همه وهو حريص بجهده وقوته على جمعها , فعن أنس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من كانت الآخرة همه جعل الله غناه في قلبه وجمع له شمله وأتته الدنيا وهي راغمة, ومن كانت الدنيا أكبر همه جعل الله فقره بين عينيه وفرق عليه شمله ولم يأته من الدنيا إلا ما قدر له)1
قال ابن القيم2 رحمه الله: "ومن أبلغ العذاب - لطالب الدنيا - تشتيت الشمل وتفريق القلب وكون الفقر نصب عيني العبد لا يفارقه, ولولا سكرة عشاق الدنيا بحبها لاستغاثوا من هذا العذاب, على أن اكثرهم لا يزال يشكو ويصرخ منه, وفي الترمذي عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (يقول الله تعالى: ابن آدم, تفرغ لعبادتي أملأ صدرك غنى وأسد فقرك, وإن لم تتفرغ لعبادتي ملأت يديك شغلاً ولم أسد فقرك)3
قال رحمه الله : وهذا أيضًا من أنواع العذاب, وهو اشتغال القلب والبدن بتحمل أنكاد الدنيا ومقاساة معاداة أهلها كما قال بعض السلف: "من أحب الدنيا فليوطن نفسه على تحمل المصائب", قال: ومحب الدنيا لا ينفك من ثلاث: هم لازم, وتعب دائم, وحسرة لا تنقضي؛ وذلك أن محبها لا ينال منها شيئًا إلا طمت نفسه إلى ما فوقه, كما في الحديث الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم: (لو كان لابن آدم واديًا من ذهب لتمنى أن يكون له واديان, ولا يملا عين ابن آدم إلا التراب, ويتوب الله على من تاب) 4.
وقد ضرب الله سبحانه مثل الحياة الدنيا فقال سبحانه: {وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيماً تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِراً}
ذاك مثل الحياة الدنيا, , ماء ينزل فيختلط بنبات الأرض ويتركه هشيمًا تذروه الرياح, آيات تلقي في النفس معنى الفناء وصورته ومثله ومعنى الزوال وقلة الدنيا وهوانها.
فالماء ينزل من السماء فلا يجري ولا يسيل ولكنه يختلط بنبات الأرض, والنبات لا ينمو ولا ينضج ولكنه يصبح هشيمًا تذروه الرياح وتذهب به, وما بين ثلاث جمل قصار ينتهي شريط الحياة, وبعد ذلك تقرر الآيات بميزان العقيدة قيم الحياة التي يتعبدها الناس في الأرض والقيم الباقية التي تستحق الاهتمام.

فالمال والبنون زينة الحياة, والإسلام لا ينهي عن المتاع بالزينة في حدود الطيبات, ولكنه يعطيهما القيمة التي تستحقها الزينة في ميزان الخلود ولا يزيد, إنهما زينة ولكنهما ليسا قيمة, فما يجوز أن يوزن بهما الناس, ولا يجوز أن يقدروا على أساسهما في الحياة, إنما القيمة الحقة للباقيات الصالحات من الأعمال والأقوال والعبادات.

وإذا كان أمل الناس عادة يتعلق بالأموال والبنين, فإن الباقيات الصالحات خير ثوابًا وخير أملاً عندما تتعلق بها القلوب, ويناط بها الرجاء ويرتقب المؤمنون نتاجها وثمارها يوم الجزاء.
أما حاجتنا من الدنيا فينبغي أن يتعلم الإنسان أن ما يحتاجه من الدنيا هو رعاية بدنه بالطعام الذي يكفيه حتى يمارس حياته وعباداته, وكساءً له يستر عورته ويحفظ وقاره ومروءته, ومسكنًا يأوي إليه ويرعى فيه أهله وولده, وأن ذلك إذا عود نفسه التقلل منه والتواضع فيه والقناعة به, اندفعت الهموم عنه وفرغ القلب وسهل عليه ذكر الآخرة واتجهت همته إلى الاستعداد لها.

وإذا تعدى الإنسان بالطعام والكساء والمسكن والمال قدر الحاجة المطلوبة كثرت الأشغال وكلما زادت زادت همومه وتشعبت غمومه في أودية الدنيا فتاه في إحداها وهلك.
عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: سمعت نبيكم صلى الله عليه وسلم يقول: (من جعل الهموم همًّا واحدًا همَّ المعاد, كفاه الله هم دنياه, ومن تشعبت به الهموم في أحوال الدنيا لم يبال الله في أي أوديتها هلك) 5
عن عبد الله بن الشخير رضي الله عنه أنه قال: أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وهو يقرأ: {أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ} قال: (يقول ابن آدم: مالي مالي, وهل لك يا ابن آدم من مالك إلا ما أكلت فأفنيت أو لبست فأبليت أو تصدقت فأمضيت؟)6
وعن عبيد الله بن محصن الأنصاري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من أصبح منكم آمنًا في سربه معافى في جسده, عنده قوت يومه فكأنما حيزت له الدنيا بحذافيرها) 7

ولقد كان العلماء يأمرون تلاميذهم بالتقلل في الملبس والمطعم والتواضع في السمت والمعيشة.
فعن الثوري عن أبي قيس عن هذيل بن شرحبيل عن عبد الله بن مسعود قال: من أراد الآخرة أضر بالدنيا, ومن أراد الدنيا أضر بالآخرة, يا قوم فأضروا بالفاني للباقي8
وعن الأوزاعي عن بلال بن سعد أن أبا الدرداء قال: "أعوذ بالله من تفرقة القلب, قيل: وما تفرقة القلب؟ قال: أن يجعل لي في كل واد مال"9

وكان الحسن يعظ أصحابه يقول: والله لقد صحبنا أقوامًا كانوا يقولون: ليس لنا في الدنيا حاجة, ليس لها خلقنا, فطلبوا الجنة بغدوهم ورواحهم, نعم والله حتى أهراقوا فيها دماءهم فأفلحوا ونجوا, هنيئًا لهم, لا يطوي أحدهم ثوبًا ولا يفترشه, ولا تلقاه إلا صائمًا ذليلاً متبائسًا خائفًا, إذا دخل إلى أهله إن قرب إليه شيء أكله وإلا سكت, لا يسألهم عن شيء ما هذا وما هذا؟
وكان الثوري يعلم تلاميذه ذلك, فعن يحيى بن اليمان قال: سمعت سفيان الثوري يقول: العالم طبيب الدين, والدرهم داء الدين, فإذا جذب الطبيب الداء إلى نفسه فمتى يداوي غيره؟
وعن علي بن المديني قال: دخلت منزل أحمد بن حنبل فما في بيته إلا بما وصف به بيت سويد بن غفلة رضي الله عنه من زهده وتواضعه.

وكان بعض أهل العلم يغضب إذا عرف من تلاميذه كثرة أثوابهم أو بحثهم عن طعام خاص مميز أو أثاث فاخر, ومن الدعاة من كان لا يبقي في بيته إلا ثوبين: ثوبًا يلبسه وثوبًا يغسله, فإن اشترى ثوبًا جديدًا تصدق بثوب من ثوبيه القديمين, فانظر كم في بيوتنا من أثواب؟ وكم من الفقراء في حاجة إلى أثواب؟
ومن الصالحين من جعل سعيه وجهده في عمله ورزقه وكسبه وقفا كله لله سبحانه فكان غناه لدينه وماله لدينه فصارت دنياه صالحة إذ جعلها لربه وصارت آخرته صالحة إذ تزود فيها من دنياه , فأمثال هؤلاء لم يرتموا في أحضان الدنيا ولم يسعوا لها رغبة فيها ولكنهم جعلوا أموالهم زادا لآخرتهم كما جعل الأغنياء من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ..

ــــــــــــــــــــــــــ
1- رواه الترمذي وابن ماجه, وصححه الألباني في صحيح ابن ماجه برقم 3313. وقال الإمام الألباني - رحمه الله ـ: "راغمة: أي مقهورة, والحاصل أن ما كتب للعبد من الرزق يأتيه لا محالة إلا أنه من طلب الآخرة يأتيه بلا تعب, ومن طلب الدنيا يأتيه بتعب وشدة" صحيح ابن ماجه جـ 2 ص393.
2- إغاثة اللهفان - ابن القيم ص 76
3- رواه الترمذي وقـال: حسن, ورواه ابن ماجه وابن حبان, وصححه الألباني في صحيح ابن ماجه برقم 3315.
4- البخاري 6074 باب ما يتقى من فتنة المال, ومسلم 1048, باب لو أن لابن آدم واديين لابتغى ثالثًا.
5- رواه ابن ماجه وصححه الألباني, صحيح ابن ماجه برقم 3314 والمشكاة 263.
6- رواه مسلم 4/ زهد/ 2273/ ح3, والنسائي 6/ ح3615.
7- أخرجه الترمذي (4/ح 2346), وابن ماجه (2/ ح4141), وانظر: الصحيحة (2318). وسربه: يعني نفسه وقيل: قومه.
8- تهذيب سير أعلام النبلاء 1/85 .
9- تهذيب سير أعلام النبلاء 1/160.

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 13-07-2014, 10:36 PM
الصورة الرمزية حماده الابيض
حماده الابيض حماده الابيض غير متواجد حالياً
 




Rep Power: 0 حماده الابيض is a splendid one to behold حماده الابيض is a splendid one to behold حماده الابيض is a splendid one to behold حماده الابيض is a splendid one to behold حماده الابيض is a splendid one to behold حماده الابيض is a splendid one to behold حماده الابيض is a splendid one to behold حماده الابيض is a splendid one to behold
افتراضي رد: متألم ياطالب الدنيا ..متألم !

 

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع





عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]
عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 14-07-2014, 12:26 AM
الصورة الرمزية حماده الاسوانى
حماده الاسوانى حماده الاسوانى غير متواجد حالياً
كبار الشخصيات
 





Rep Power: 85 حماده الاسوانى is a jewel in the rough حماده الاسوانى is a jewel in the rough حماده الاسوانى is a jewel in the rough
افتراضي رد: متألم ياطالب الدنيا ..متألم !

 

جزاك الله عنا كل خيرااا

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع




""سبحان الله الحمد لله الله اكبر لا اله الا الله لا حول ولا قوه الا بالله . استغفر الله استغفر الله العظيم واتوب اليه لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين. سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم . اللهم صل علَےَ سيدنا محمد وعلَےَ ال سيدنا محمدعدد خلقه ورضا نفسه وزنه عرشه ومداد كلماته اللهم امين""

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 14-07-2014, 02:10 AM
الصورة الرمزية ahmed eassa
ahmed eassa ahmed eassa غير متواجد حالياً
مشرف القسم الاسلامى والسيرفرات المجانية
 




Rep Power: 53 ahmed eassa is on a distinguished road
افتراضي رد: متألم ياطالب الدنيا ..متألم !

 

جزاك الله عنا كل خيرااا

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع

لااله الا الله

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
! , ..متألم , متألم , الدنيا , ياطالب

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أرى الدنيا mhmdramzi منتدى الشـــــــــــــــعر و الادب 2 18-09-2011 06:07 PM
والنفس تبكي علي الدنيا وقد علمت ...أحلى قصيدة فى الدنيا abeeer منتدى الشـــــــــــــــعر و الادب 2 08-09-2010 12:33 AM
الدنيا الطايش منتدى الشـــــــــــــــعر و الادب 3 07-09-2007 07:49 PM
ياطالب العلم من أحلّ لك هذا ؟ alasklany المنتدى الاسلامى 0 10-04-2006 08:41 PM
دعوة للشيعة... لتأمل كتاب نهج البلاغة اكرم عطية المنتدى العام 1 30-05-2005 02:42 AM


الساعة الآن 05:53 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم Sitemap Arabic By

Privacy-Policy