الاستاذ سات


تفعيل العضوية طلب كود تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور

العودة   الاستاذ سات > القســــم العــــام > المنتدى العام

المنتدى العام للحوار ومناقشة القضايا الهامه


إسراء عبدالفتاح بعد الإفراج عنها: أعلنت «التوبة».. ولم أسمع عن «٤ مايو»

المنتدى العام


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 25-04-2008, 11:27 AM
الصورة الرمزية wahid2002
wahid2002 wahid2002 غير متواجد حالياً
 




Rep Power: 0 wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about
Talking إسراء عبدالفتاح بعد الإفراج عنها: أعلنت «التوبة».. ولم أسمع عن «٤ مايو»

 

إسراء عبدالفتاح لـ «المصرى اليوم» بعد الإفراج عنها: أعلنت «التوبة».. ولم أسمع عن «٤ مايو» ولن أسمع عنه.. وكنت في «فندق ٥ نجوم»

حوار سامي عبدالراضي ٢٥/٤/٢٠٠٨

معذرة وآسف على التعديل على أستاذى وحيد ولكنى حذفت الصورة

لأنها صورة امرأة

أخوك الصغير أبو صلاح

١٨ يوماً قضتها إسراء عبدالفتاح فتاة الـ «فيس بوك» خلف أسوار السجن.. وساعة و٢٠ دقيقة، فصلت بين سجن القناطر ومنزل عمها في المطرية بالقاهرة.. لم تصدق إسراء «٢٨ عاماً» أنها حرة طليقة، خرجت من «العزلة» وملابس السجن البيضاء، لتعود إلي أحضان أمها وأسرتها وأصدقائها وزملائها.. تركت سجناً «أقرب إلي فنادق الخمس نجوم» ـ حسب وصفها ـ وودعت سجينات تعاطفن معها بين ٤ جدران ووقفن بجوارها.. احتضنت «سجانات» قبل أن تغادر السجن وهي تردد لنفسها: «أتمني ألا أراكن مرة ثانية، رغم أن معاملتكن لي كانت ممتازة ورائعة دون إهانة أو تجريح».
وضعت «إسراء» قدمها خارج السجن، لم تنظر إلي الوراء لتودعه، لأن ذكريات الـ «١٨ يوماً» استقرت بقوة في «عقل» الفتاة.. إسراء لا تعرف شيئاً عن «إضراب ٤ مايو» ـ كما قالت ـ ولن تشارك فيه ولن تدعو له: «أنا خلاص حرمت ولا تسألوني عن ٤ مايو.. فأنا لا أعرف عنه شيئاً ولا أريد.. أتمني فقط أن أسافر مع والدتي لأداء العمرة.. أسافر لأنه دون تأشيرة وسأفكر مائة مرة.. أعود أم لا».
خلف ابتسامتها وفرحتها ونظارة طبية واتصالات لم تتوقف، روت إسراء عبدالفتاح تفاصيل الرحلة كاملة لـ «المصري اليوم»، تحدثت عن قلق ورعب وخوف وفرحة وحزن وحب وإغماء ودعاء لم ينقطع. «إسراء» قالت كل شيء علي أصوات «زغاريد» جيرانها وأصدقائها وهم يرددون مع الأم الطيبة: «عقبال فرح إسراء وربنا يبعت لها ابن الحلال».
يوم ٦ أبريل ـ تروي إسراء ـ كنت وبعض زملائي علي مقهي أمام الشركة التي أعمل بها في وسط البلد.. فجأة، وجدنا رجالاً مدنيين، يدخلون المقهي، وأمروا الجميع بالانصراف، إلا نحن.. لحظات وجاءوا بـ «ميكروباص» ونقلونا بعد نصف ساعة إلي سيارة ترحيلات، كان ذلك في الحادية عشرة صباحاً، أعتقد أن السيارة تجولت بنا في شوارع القاهرة وفي الطرق السريعة، لتنتهي الرحلة مؤقتاً في الرابعة مساء أمام قسم قصر النيل، وتم اقتيادي وآخرين إلي نيابة قصر النيل ومنها إلي ترحيلات الخليفة.. هناك علمت بقرار حبسي، جلست القرفصاء بجوار أحد الحمامات في السجن من الساعة الثالثة إلي التاسعة صباحاً.. كنت خائفة حائرة أتذكر أمي ودموعها ودعواتها كل صباح: «ترجعي بالسلامة يا إسراء وربنا يبعد عنك ولاد الحرام».. في الصباح جاءت سيارة ترحيلات ونقلتني وأخريات إلي سجن القناطر.. كنت هاموت من الخوف.. فهي المرة الأولي التي أدخل فيها قسم شرطة.. كنت أدخله من أجل إجراءات عادية استخراج بطاقة أو فيش، أما سجن القناطر فكنت أسمع عنه فقط، أشاهده في أفلام السينما.
المعاملة داخل السجن، لم أكن أتوقعها.. السجينات لا يعرفن شيئاً عن الإضراب أو التفاصيل التي شهدتها القاهرة والمحلة.. عرفوا أنني محتجزة سياسياً «بتوع سياسة» وهي التسمية التي يحلو للسجينات ولم أشعر بالغربة، احتضنني البعض منهن وسمع الحكاية، وتعاطف معي.. أما السجانات، فيختلفن عن مشاهد السينما.. وجدتني أمام واحدة.. طلبت مني بهدوء أن أخلع ملابسي وأستعد لارتداء ملابس السجن.. رفضت وأقنعتني بنفس هدوئها ورفضت أن أخلع «بنطلوني» واقتربت مني وأكدت أنها ستوفر لي «بنطلون» أبيض وهو ما حدث.. في الصباح، كانت «سجينة» صغيرة في السن، تقترب مني وتجهز لي الإفطار والمشروبات، وقالت: سأكون في خدمتك يا إسراء لحد ما ربنا يفك سجنك، وتساقطت دموعي، فهل خلف الأسوار تعيش مثل هذه القلوب.. هنا توجد إنسانية، ربما تختلف عن الشارع بغضبه وثورته وهياجه ومشاكله.
سجن إيه.. ده كان فندق ٥ نجوم.. والله كان ٥ نجوم شيكولاتة وطعام فاخر وتليفزيون.. وده كان عنبر الأموال العامة.. لم أسأل عن شيء.. في هذه اللحظة تذكرت الساعات الأولي للقبض علي وأول ما قالوا دخلوها التخشيبة الـ ٣ بنات هيخرجوا ودي تقعد.. جالي انهيار عصبي وأطلقت صرخات استغاثة.. أنا عايزة أروح معهم ومسكت في ملابس أمير سالم المحامي.. وقلت له والنبي ما تسيبني يا أستاذ أمير.. اقترب مني البعض وحاولوا يضحكوا علي وقالوا إنني هاطلع بس اركب عربية الترحيلات الأول، ورحت سجن الخليفة «وقرفصت» ٦ ساعات زي ما قلت وكنت خايفة موت من الناس الموجودة.
سمعت عن القرار الإنساني للنائب العام بالإفراج عني لكني بصراحة ماكنتش مطمئنة، كنت حاسة إن فيه حاجة هتحصل وتاني يوم قرار الاعتقال طلع سلمت نفسي للأمر الواقع، كنت أستيقظ صباحاً وأقرأ القرآن وأصلي وأسمع حكاية السجينات.. كل واحدة بتحكي حكايتها في السجن وليه دخلت وبصراحة كنت مستمتعة بالحكايات دي.. أهي حاجة بتضيع الوقت وخلاص.
بصراحة.. لم أكن أتوقع قرار حبيب العادلي وزير الداخلية بالإفراج عني.. ودلوقتي مش قادرة أصدق إنني في البيت، كنت هاموت وأنا عارفة إن أمي مسافرة لأداء العمرة.. مش عارفة كنت هاعمل إيه من غير ما أودعها ولا أترمي في حضنها.. أنا فعلاً باشكر الوزير علي قراره الإنساني.. حاسة إنني كفرت عن ذنوبي خلال فترة الاعتقال.. ذنوب بشكل عام: كدبة.. مقلب.. كنت أشعر أنني تطهرت من أخطاء وذنوب كثيرة.. أنا أعلنت التوبة خلاص.. إضراب ٤ مايو إيه.. أنا لم أسمع عنه ولن أسمع عنه ولن أشارك فيه مهما حصل ومش هخليك بالبيت في اليوم ده ومش هالبس اسود.. أنا في عملي يوم ٤ مايو توبة من الإضراب والاعتقال.. أنا حرمت خلاص.. والله كان نفسي أسافر مع ست الحبايب لأداء العمرة كده من غير تأشيرة ومارجعش تاني.. لكن في الحالة دي كنت هارجع لأنني باحب مصر وشربت من نيلها!.

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
التوقيع



[CENTER][IMG]]
آخر تعديل ABO SALAH يوم 05-05-2008 في 09:42 PM.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 25-04-2008, 11:28 AM
الصورة الرمزية wahid2002
wahid2002 wahid2002 غير متواجد حالياً
 




Rep Power: 0 wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about
افتراضي

 

والدة إسراء توجهت لسجن القناطر لتوديع ابنتها قبل السفر للعمرة ففوجئت بالإفراج عنها

كتب محمد عزام ٢٥/٤/٢٠٠٨
«تعبت جداً اليومين اللي فاتوا لكن اليوم أحسن بكتير ونفسي أشوفك وأضمك لصدري وأدخل جواكي عشان أعيش نفس اللي إنتي عايشاه» هذه كلمات الخطاب الأخير لوالدة إسراء عبدالفتاح المشهورة «فتاة الفيس بوك»، الأم توجهت إلي سجن القناطر في الخامسة من مساء أول أمس لتوديع ابنتها قبل سفرها لأداء العمرة.
طوال الطريق كانت والدة «إسراء» تحتضن وتقبل خطابها الأخير لابنتها، مشاعر الأم في هذه اللحظات لا يمكن أن تنساها فقد كانت تتنازعها رغبتها في السفر لأداء العمرة، الذي يستغرق أسبوعين للدعاء لابنتها أن يفرج الله محنتها، وقلقها علي ابنتها المعتقلة لاتهامها بالتحريض علي إضراب السادس من أبريل وخوفها من فراقها والابتعاد عنها في محنتها.
في منتصف الطريق تلقت الأم اتصالاً هاتفياً لا تتذكر منه سوي عبارة «مبروك مش هترجعي وإيدك فاضية إسراء هتروح معاكي» لم تتمالك الأم نفسها وبكت بشدة، كانت أقصي أمنياتها أن تودع إسراء قبل سفرها ففوجئت بأن المحنة انتهت بالفعل أو أوشكت علي الانتهاء.
سألها ابنها أحمد: لماذا تبكي، إسراء حصل لها حاجة؟ فأخبرته بنص المكالمة فلم يصدق نفسه هو الآخر، وفي لحظات تحولت حالة الأسرة «الأم والأخ والأخت» من اكتئاب وحزن إلي فرحة وترديد عبارات الشكر لله.
والدة إسراء كأي أم مصرية عادية، ترتدي ثوباً أسود لم تفارقه منذ وفاة والد إسراء.
دخلت إلي سجن القناطر لتنهي الإجراءات وما إن شاهدت إسراء حتي ارتمت إسراء في حضنها لتسقط الدموع من الأم والابنة وتظل الأم ممسكة بابنتها وكأنها تخشي فراقها مرة ثانية، وأخذت تردد الحمدلله وترد عليها إسراء «وحشتيني يا ماما».
خرجت والدة إسراء وفي يدها ابنتها وفي الخارج كان شقيقها وشقيقتها وعمها عزمي وباسل عادل سكرتير مساعد حزب الغد،
توجهت إسراء وأسرتها إلي بيت عمها في المطرية وعلي باب المنزل استقبلها ٣ من زميلاتها من حزب الغد من المفرج عنهن وبلال دياب الطالب الذي طالب رئيس الوزراء أحمد نظيف خلال اجتماعه مع طلبة جامعة القاهرة بالإفراج عن إسراء ومعتقلي الإضراب، وقالت إسراء لـ«بلال» والنبي ابعد عني لأنك بقيت «شبهة» قالتها وهي تمزح وطلبت منه ألا يتصور معها وهي تردد: «والنبي مش عايزة أرجع تاني»، و كان في استقبالها أيضاً جميلة إسماعيل زوجة أيمن نور الزعيم السابق لحزب الغد وأمير سالم محامي إسراء.
وما إن نزلت إسراء من السيارة حتي انطلقت زغاريد أهلها وهتف زملاؤها من الغد الله أكبر وتحيا مصر.
المفارقة أن البيت المجاور لمنزل عم إسراء كان مزيناً بالأنوار الكهربائية وتزغرد العديد من النساء أمامه مما جعل وسائل الإعلام تعتقد أنه منزل إسراء.
جلست إسراء داخل منزل عمها والتقطت أنفاسها وأعطتها والدتها خطابها الأخير الذي كانت تتمني أن تستطيع أن توصله لها فتقرأه وما أن بدأت في القراءة بصوت عال حتي أخذت في البكاء ولم تتمالك نفسها فاحتضنت والدتها وتوقفت عن القراءة.
والدة إسراء قالت لـ«المصري اليوم» إن أحد القيادات في وزارة الداخلية اتصل بها ليؤكد لها صدور قرار حبيب العادلي وزير الداخلية بالإفراج عن ابنتها وطلب منها الدعاء له وللوزير ولرئيس الجمهورية في العمرة.
وأضافت والدة إسراء «هدعيلهم وهدعي لإسراء إن ربنا يكفيها شر ولاد الحرام وأفرح بيها ومش عايزة شغل ولا أي حاجة».
الاتصالات الهاتفية لم تنقطع علي منزل الأسرة من أقاربها للاطمئنان عليها وعلي هاتف باسل عادل من ناشطي الحزب وزملاء إسراء وراجية عمران المحامية بمركز هشام مبارك لحقوق الإنسان والتي كانت تزور إسراء في محبسها بشكل دائم ونادية مبروك زميلتها واللتين أصبحتا أول امرأتين يصدر لهما قرار اعتقال منذ أحداث سبتمبر ١٩٨١.
والدة إسراء استأذنت الحضور للانصراف حتي تفطر لأنها كانت صائمة ولم تعد تستطيع أن تقف علي رجلها.
عمها عزمي عبدالفتاح قال لـ«المصري اليوم»: لم نعلم باعتقال إسراء إلا من خلال الصحف وأضاف عم إسراء ضاحكاً: اتخلصنا من الكمبيوتر ولن يعود لإسراء شأن به.

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
التوقيع



[CENTER][IMG]]
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 27-04-2008, 12:34 PM
الصورة الرمزية صدام حلبسة
صدام حلبسة صدام حلبسة غير متواجد حالياً
استاذ سوبر
 




Rep Power: 87 صدام حلبسة will become famous soon enough صدام حلبسة will become famous soon enough
افتراضي

 

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
التوقيع

[IMG]عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ][/IMG]

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]


عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 27-04-2008, 01:22 PM
MOHAMED OTHMAN MOHAMED OTHMAN غير متواجد حالياً
استاذ فعال
 




Rep Power: 52 MOHAMED OTHMAN will become famous soon enough MOHAMED OTHMAN will become famous soon enough
افتراضي

 

الف الف شكر على هذا الموضوع الرائع وبالرغم منمشاهدة خروج اسراء فى قناة اليوم الا ان المضوع اسعدنى قراءته

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 28-04-2008, 01:46 AM
الصورة الرمزية أبوالمجد
أبوالمجد أبوالمجد غير متواجد حالياً
 





Rep Power: 100 أبوالمجد has a spectacular aura about أبوالمجد has a spectacular aura about
افتراضي

 

شكرا لك استاذ وحيد

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
التوقيع



عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]




كل كاتب يعبر عن رايه الشخصى وليس للاداره ادنى مسؤليه
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 04-05-2008, 11:29 PM
الصورة الرمزية wahid2002
wahid2002 wahid2002 غير متواجد حالياً
 




Rep Power: 0 wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about
افتراضي

 

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
التوقيع



[CENTER][IMG]]
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
احدث ملف قنوات معرب ترومان 150 اكس الترا واشباهه شهر مايو 2010 عبدالفتاح شلبى عبدالفتاح شلبى ملفات القنوات للترومان 22 15-12-2010 05:51 PM
«الحديد والصلب» تعلن أسعارها اليوم.. والصاج يرتفع إلى ٤٣٤٥ جنيهاً للطن إبراهيم داود المنتدى العام 1 03-04-2010 06:35 PM
الحكومة تبدأ غداً بث المناهج التعليمية على ١٢ قناة.. وإغلاق ٤ فصول فى ٤ محافظات إبراهيم داود المنتدى العام 1 19-10-2009 09:22 AM


الساعة الآن 12:51 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم Sitemap Arabic By

Privacy-Policy