الاستاذ سات


تفعيل العضوية طلب كود تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور

العودة   الاستاذ سات > القســــم العــــام > المنتدى العام

المنتدى العام للحوار ومناقشة القضايا الهامه


جريمة قتل أخرى بفلسطين

المنتدى العام


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 17-05-2005, 07:15 AM
mhtamimi mhtamimi غير متواجد حالياً
رحمة الله علية
 




Rep Power: 66 mhtamimi will become famous soon enough mhtamimi will become famous soon enough
افتراضي جريمة قتل أخرى بفلسطين

 

جريمة بشعة بكل معنى الكلمة، اقترفها من يدعون الإصلاح والنبل السياسي" بحق أخوين وأختين (مخطوبين)، وزواجهما تقرر بعد ثلاثة أشهر، بدعوى "فرقة مكافحة الفساد"، قرار تنفيذ هذه الجريمة النكراء جاء بإيعاز من أحد مسئولي هذه الفرقة المنتسبة لحماس حسبما أكد بيان الحركة الصادر بتاريخ 10/4.



استوقفتنا هذه الحادثة … ليست من ناحية إنسانية ومجتمعية فحسب .. بل من ناحية البعد الأخلاقي والأفق السياسي "المتقوقع" لهؤلاء .. الذين أعدوا سيناريو العملية، ولكن إخراجها كان بمشيئة الله، لإيضاح الحقيقة وتبيان فضاحة هذا الموقف الوحشي…



"يسرى العزامي توفيت إثر هجوم مباغت على سيارة (بيضاء) كانت تقلها مع خطيبها (زياد زرندح) وشقيقه وشقيقتها .. بعد عودتهما من نزهة "نزيهة" جداً .. حيث قام سائق السيارة الأخرى بإطلاق النار العشوائي على السيارة، وبالأخص على الصف الأمامي والذي كان يجلس عليه (يسرى وزياد) .. فوقعت يسرى مضطرجة بدمائها الطاهرة على كرسي السيارة.

رامي شقيق زياد روى لنا كشاهد عيان استباقي أول تفاصيل هذه الحادثة،التي ألمت بهم مساء الثامن من الشهر الجاري. وأضاف رامي "خرج أيضاً من تلك السيارة أربعة أشخاص أحاطونا بلمح البصر، وقاموا بسحبنا من السيارة وضربنا بالهراوات على رؤوسنا، ولكن تمكنت خطيبتي (مجدولين) من الهرب، ولاعتقادي في تلك اللحظات انهم كانوا يظنون أننا في سبيل التسلية كانت (الأختين) معنا . صرخت بأعلى صوتي "هذه خطيبتي، هذه خطيبتي" ولكنهم لم يستمعوا لنا، وبعد ذلك ومن شدة الضربات التي تلقيتها على رأسي أغمى علي، وبعد أن استفقت وجدت اخي مضرج بالدماء على رأسه، وخطيبته ملقاة على الأرض برصاص مباشر على رأسها، وبعدها أغمى علي مجدداً واستفقت بعد تجمع الناس الذين نقلونا إلى المشفى".



استكمالاً لحديث رامي توجهنا إلى أم الفقيدة لسماع ما بحوزتها من كلمات الحزن وطلقات الأسى على حادثة رخيصة كلفتها ابنتها "يسرى" الغالية ابنة العشرين، التي كان من المفترض ان تحتفل بعيد ميلادها العشرين وإشهار زواجها يوم غد 15/4 .

"تلقى ابني الوحيد وأصغر أولادي مكالمة هاتفية مجهولة .. تفيد أن ابنتي يسرى قد توفيت، وأن ابنتي مجدولين اختطفت ، وفور إخباري بذلك، سارعت إلى الشارع، أنادي .. بناتي .. بناتي.. وذهبت إلى مشفى( كمال عدوان)، وصادفت في الأول خطيبي بناتي ينقلونهما الأطباء .. وإذ بي أهرع إلى زياد (خطيب ابنتي الكبرى) وأقول "وين بناتي يا زياد" .. في البداية أخبرنا الأطباء .. إنه حادث سيارة .. وعندما سألت عن ابنتي الأخرى "مجدولين" أخبرني شخصاً لم أعرفه أن ابنتي هربت عنده، فلم أصدقه من هول ما جرى، فأخذ والد الخطيبان وابن عمها لاصطحابها من هناك، وفي هذا الوقت رأيت ابنتي يسرى وهي على (الحمالة) ويسارعون في نقلها إلى مشفى الشفاء لخطورة حالتها، ورفضوا أن يصطحبوا أحداً معهم، وبدورنا لحقنا وأنا أبكي "وأعول"، وفور وصولنا أخبرنا أحد الأطباء أن ابنتي قد تم إطلاق النار عليها، وليس حادث سيارة كما أفهموني سابقاً .. فساورني القلق خاصة وأن ابنتي لم تفعل شيئاً، وحينها جاء والدها وسارع بفتح العناية المركزة وخرج يصرخ ويقول .. (يسرى ماتت ).. .. ( يسرى ماتت ).. واخذت اهدأ من روعه واقول له فداك يا أبو محمد بعوض الله . ثم اغمي عليه .



استرجعت الأم ذكرياتها مع ابنتها الفقيدة .. بقولها "لا ولن أستطيع نسيانها .. أستيقظ من النوم وأراها أمامي .. انظر إلى المرآة وأراها تصفف شعراها .. يصادف بعد غد (الجمعة) عيد ميلادها وإشهارها مع اختها، اشتريت لها الشبكة واخترنا بدلة الخطوبة.



يسرى: مواليد 15-4-1985

لغة عربية سنة ثانية من الجامعة الإسلامية

انتماءها : الكتلة الإسلامية بالجامعة ومن المؤيدين لحركة حماس .

ميولها: اجتماعية وكانت تأمل أن تنهي دراستها وتتوظف وتسدد -حسب ما قالته- جزءاً بسيطاً لعائلتها

سألنا المتضرر الأول والأخير عن الفاجعة "زياد" خطيب المغدورة يسرى، فأجبنا بحسرة وولع شديد: الوضع صعب جداً ومأساوي، فخطيبتي رحمها الله ملتزمة أخلاقياً ودينياً، ولقد خسرت الفتاة التي طالما انتظرتها، فقد أخذوا حياتي ودمروها، وبصوت أجش قال زياد "كان كابوساً مزعجاً، واستيقظت منه بفقدان أعز وأغلى الناس عندي".

أخوها محمود بوجهه البرئ وعينيه الدامعتين أخبرنا أنه يشعر بفراغ كبير بعد وفاة أخته، ويقول كانت يسرى مميزة وكنت أحبها جداً ..

وعن عملية القبض على اثنين منهم قال "رامي" لاحظت الاستخبارات العسكرية سرعة السيارة التي كانت متوجهة شرقاً على حاجز (الشيخ زايد)، خاصة وأن زجاج السيارة كان مكسوراً، فاستوقفتها وألقت القبض عليهما (م.ب)، (هـ.د). وحسب ما سمعناه فإن الثلاثة الآخرين شددت حركة حماس الرقابة عليهم، ووفقاً لمجريات ملف التحقيق فإن تنفيذ هذه الجريمة النكراء كانت بأمر مباشر من مسئول هذه المجموعة، وكان لهم حق التصرف معنا سواء بأخذ السيارة أو بالممتلكات التي بحوزتنا، لكنهم قاموا بفعلتهم دون أخذ شيئاً آخر.

وعليه أطالب حركة حماس بتسليم القتلة إلى العدالة ليأخذ القانون مجراه، وهدد رامي في حال عدم امتثال الحركة لمطالبهم سيأخذون القانون بأيديهم .. خاصة وأن الحركة قد أطلقت بعد نفيها المسبق بهذه الجريمة واقرارها اللاحق بذلك إشاعات حول الموضوع .. وحاول بعض المفسدين إشاعة الأقاويل عنا بأننا كنا في وضع شائن، وهذا غير صحيح على الإطلاق، رغم أنها خطيبتي وزوجتي، و بالتأكيد سأكون أنا الأكثر حرصاً عليها .



سألنا أحد أقرباء العائلة الدكتور "عماد شاهين" عضو جمعية أهالي بلدة يافا ، عن مدى إصابة يسرى فور وصولها إلى المشفى، فقال حسب ما وردنا من الطب الشرعي كان هناك طلقة نارية في منطقة اعلى حاجب العين اليسرى وخارجة من مؤخرة الرأس، وهناك آثار ضربات بالهراوات على رجليها.



وبالنسبة لتوجه العائلة الحالي حول فتح باب العزاء؟؟

قال شاهين: نرفض فتح باب العزاء رفضاً تاماً وقاطعاً، حتى يتم تسليم باقي المجرمين للعدالة، مشدداً أن هذا القرار جاء بإجماع أهالي (يافا) -سكان الحي التي تقطنه العائلة-.

مشيراً إلى أنه ستنطلق مسيرات احتجاجية واعتصام حول المجلس التشريعي لتسليم المجرمين وتطبيق الحد عليهم.



وطالب شاهين حركة حماس تسليم القتلة للنيابة للتحقيق معهم ومعاقبتهم، منوهاً أن القتلة الخمسة هم من منتسبي الحركة، مناشداً الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن يضع حداً لحالات الفوضى والفلتان الأمني، بقوله: أصبحنا نخشى المشي مع زوجاتنا وأخواتنا في الشارع!!!

وبدورها طالبت الأم وذوي عائلة الفقيدة حماس، الانصياع لشرع الله في القتلة الخمسة إذا كانت بالفعل تحتكم للدين.

وقال خطيب المغدورة إن قادة حماس (نزار ريان وفتحي حماد) جاءا لأخذ العزاء، ولكن العائلة أسمعوهم كلاماً فهموا منه أن عليهم مغادرة بيت العزاء، وهذا ما حصل بالفعل.



وفي تطور لاحق لمجريات التحقيق، وردت معلومات عن إطلاق النار على النائب العام "محمد صلاح" المتكفل بالقضية برمتها، وقيدت الحادثة ضد مجهول.



الفصائل الفلسطينية بكافة اذرعها العسكرية وفي بيانات منفصلة استنكرت هذا العمل الإجرامي وطابت السلطة الفلسطينية بتطبيق القانون .

تركنا عائلة يسرى العزامي تأن تحت هذا المصاب الجلل الذي أصابها ... تركنا ورائناأسئلة بلا إجابات ... لماذا قتلوا يسرى ؟؟؟؟ وفي حال أن حركة حماس قالت إن يسرى هي ابنة الكتلة الإسلامية لماذا إذن قتلوها ؟؟!!!! ولماذا لم يقتلوا باقي المجموعة ؟؟؟

أيمكننا أن نقول أن هذا هو شعب الديموقراطية...!!!!! أم هذا هو شعب الحرية ...!!!

سيادة الرئيس هل هذا هو الأمن والأمان الذي وعدت به ......

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
التوقيع


ألله أكبر فوق كيد المعتدي
اخى الغالى أنت الزائر رقم

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 17-05-2005, 02:37 PM
الصورة الرمزية حسام الشوربجى
حسام الشوربجى حسام الشوربجى غير متواجد حالياً
احد مؤسسى المنتدى
 




Rep Power: 76 حسام الشوربجى will become famous soon enough حسام الشوربجى will become famous soon enough
افتراضي

 

حسبى الله ونعم الوكيل
لا نملك غيرها الان فقط

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
التوقيع






عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]



انت الزائر الكريم لمواضيعى رقم

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-05-2005, 12:49 AM
معتصم معتصم غير متواجد حالياً
استاذ جديد
 




Rep Power: 0 معتصم will become famous soon enough معتصم will become famous soon enough
افتراضي

 

لا جول ولا قوة الا باللله

أخي الكريم ومن أجل الحقيقة والمصداقية حركة حماس اعلنت رفضها لهذه العملية وتخليها الكامل عن الفاعلين وانها تتحمل كامل المسؤولية عما حدث لان الفعلة فعلا هم من اعضائها، وقد طالبت الحركة بتطبيق حكم الشرع بالقتلة، يمكنك مراجعة جريدة الرسالة وهي احدى صحف حماس، ولم تحاول التنصل من المسؤولية أو اصدار بيانات كاذبة لتشويه صورة الضحية كما تفعل بعض التنظيمات الأخرى

هذا لا يبرر بأي شكل من الأشكال ما حصل ولكن يجب أن يكون عبرة لمن يعتبر لأن قتل امرئ مؤمن جريمة تهتز لها السماوات والأرض
ويجب أن نكون صفا واحدا لمنع تكرار ما حدث وليس لاستغلال الحادث لبث الفتن والتشهير بالآخرين

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 18-05-2005, 09:46 AM
mhtamimi mhtamimi غير متواجد حالياً
رحمة الله علية
 




Rep Power: 66 mhtamimi will become famous soon enough mhtamimi will become famous soon enough
افتراضي

 

أخي معتصم
أولا أهلا بك في أول مشاركة معنا
وكلنا سرور بمقدم أمثالك ممن يتابعون الأمور عن كثب
وثانيا كل ما تفضلت به صحيح مائة بالمائة
مع أنه لم يرد في الخبر إذ أنني نقلت الخبر كما هو بدون أي حذف أو زيادة من أجل النزاهة الأدبية
شكرا لك راجيا منك الإستمرار في المشاركات فبمثلك نثري المنتدى

 




المصدر : المنتدى العام - من الاستاذ سات
التوقيع


ألله أكبر فوق كيد المعتدي
اخى الغالى أنت الزائر رقم

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جريمة أب‏..‏ في لحظة غضب wahid2002 المنتدى العام 2 16-11-2009 06:37 AM
جريمة قتل الأسرى.. متى تغضب مصر؟! nooorr المنتدى العام 1 13-03-2007 10:09 PM
جريمة تاريخية kamel المنتدى العام 2 22-02-2006 02:13 AM
جريمة أخرى بحق رسول الله من جريدة سويدية mg_salman التعريف برسول الله صلى الله عليه وسلم 4 17-02-2006 11:29 AM
جريمة قتل mhtamimi المنتدى العام 3 18-05-2005 09:47 AM


الساعة الآن 10:51 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم Sitemap Arabic By

Privacy-Policy