عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 10-03-2006, 11:14 PM
الصورة الرمزية alrasheed
alrasheed alrasheed غير متواجد حالياً
نجم المنتدى
 





معدل تقييم المستوى: 53 alrasheed will become famous soon enough alrasheed will become famous soon enough
افتراضي جوانب من أسرار الرقم 7

 

يقول تعالى:"إن الدين عند الله الإسلام" (آل عمران 19) ويقول أيضا:"ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه" (آل عمران 85) فمعجزة الإسلام باقية إلى يوم القيامة، لأنه الدين الذي ارتضاه الله العليم والخبير بأحوال الناس في الماضي والحاضر والمستقبل. فمع الإعجاز البياني ثم الإعجاز العلمي في القرآن والسنة، بدأ يظهر لنا في هذا العصر، عصر الآلات الرقمية والحواسيب الإلكترونية، إعجاز من نوع جديد ألا وهو الإعجاز العددي ليكون برهانا جديدا ودليلا آخر على صدق رسالة ونبوة محمد صلى الله عليه وسلم وأن ما جاء به هو من عند خالق الأرض والإنسان ومبدع الذرة والأكوان.

ومن بين الأرقام التي بدأ بعض العلماء المسلمين دراستها بواسطة الآلات الإحصائية والحواسيب الإلكترونية العدد 7، الذي اقتضت مشيئة الله عز وجل أن يقوم عليه نظام الكون وبعض المخلوقات، وأن يستعمل هذا العدد في القرآن الكريم في نظام محكم ودقيق، كما جاء ذكره في كثير من الأحاديث النبوية الشريفة، وارتكزت عليه عديد من العبادات والمعاملات في الإسلام. فهذا الرقم قد خصه الله بدلالات وأسرار مما يحثنا على المزيد من الدراسة والبحث في خصائصه.

الرقم سبعة في الكون
خلق الله سبع سماوات وأوحى في كل سماء أمرها يقول عز وجل:" فقضاهن سبع سماوات في يومين وأوحى في كل سماء أمرها" (فصلت 12) وخلق الأرض وجعلها مكونة من سبع طبقات يقول سبحانه وتعالى:"الله الذي خلق سبع سماوات ومن الأرض مثلهن" (الطلاق 12) وعن عائشة (رض) أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "من ظلم قيد شبر من الأرض طوقه من سبع أرضين" (رواه البخاري ومسلم والترمذي) وعن سالم عن أبيه (رض) قال قال النبي صلى الله عليه وسلم: "من أخذ من الأرض شيئا بغير حقه خسف به يوم القيامة إلى سبع أرضين" (رواه البخاري ومسلم والترمذي) وجعل الله عز وجل غلافا غازيا atmosphèreيحيط بالأرض ويتكون من سبع طبقات أو نطق: نطاق التغيرات الجوية Troposphère – نطاق Tropopause – نطاق التطبيق Stratosphère – نطاق الأوزون Ozonosphère – النطاق المتوسط Mésosphère – النطاق المتأين Ionosphère – النطاق الخارجي Exosphère – يقول الله عز وجل:"ولقد خلقنا فوقكم سبع طرائق وما كنا عن الخلق غافلين" (المؤمنون 17). كل هذه الكائنات التي خلقها الله عز وجل سخرها للإنسان الذي استخلفه في الأرض قال تعالى:"وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة" (البقرة).

الرقم سبعة في الإنسان

خلق الله عز وجل آدم بيديه على سبع مراحل –كما جاء في الآيات القرآنية- : تراب – طين – طين لازب – صلصال – صلصال من حمأ مسنون – صلصال كالفخار – ثم نفخ فيه من روحه. ثم أهبط إلى الأرض وجعل نسله يمر بمراحل سبعة في رحم الأم يقول سبحانه وتعالى: "ولقد خلقنا الإنسان من سلالة من طين، ثم جعلناه نطفة في قرار مكين، ثم خلقنا النطفة علقة فخلقنا العلقة مضغة فخلقنا المضغة عظاما فكسونا العظام لحما ثم أنشأناه خلقا آخر فتبارك الله أحسن الخالقين" (سورة المؤمنون 12-14) يقول ابن عباس (رض): "إن الله تعالى خلق السماوات سبعا والأراضين سبعا، وخلق آدم من سبع وجعل رزقه في سبع" (أخرجه ابن أبي شيبة في مسنده) يقول القرطبي:" أراد ابن عباس خلق آدم من سبع بهذه الآية، خلق الإنسان في السورة، وبقوله جعل رزقه في سبع قوله "فأنبتنا فيها حبا وعنبا وقضبا وزيتونا ونخلا وحدائق غلبا وفاكهة وأبا"...

فمن خلال الآيات القرآنية والمتطابقة مع الأبحاث العلمية يتبين أن خلق الإنسان يمر بمراحل سبعة: النطفة أو الماء الدافق- النطفة الأمشاج- العلقة- المضغة- العظام- اللحم- ثم نفخ الروح.

وهذا تفسير القرطبي وضح تأويل ابن عباس لهذه الآية في كون خلق آدم كان على سبع مراحل، وهو أمر غيبي ذكره القرآن والسنة، وكذلك خلق الإنسان في رحم الأم وكونه أمر غيبي بالنسبة لزمانهم، فمن الذي أخبرهم؟

وحتى الآية التي ذكرت فيها آخر مرحلة من المراحل السبع هي 14 وهي من مضاعفات العدد 7.

الرقم سبعة في الذرَّة

هذا الإنسان جعل الله له موارد للرزق وسخر له كل ما في السماوات وما في الأرض من ماء وهواء وطعام...، وبينت الأبحاث العلمية أن كل شيء يتكون من مجموع ذرات مجهرية تتفاعل فيما بينها لتكون ما يحتاجه الإنسان في حياته. والذرة تتكون من بروتونات وإلكترونات تستطيع أن تدور في المدارات السبع.

ومن ثم جمعت كل أنواع الذرات فيما يعرف بالجدول الدوري tableau périodiqueالمكون من سبعة أدوار أو دورات périodes.

وهذه الذرات تتفاعل وتتوحد فيما بينها لتكون جزيئات متنوعة تشكل احتياجات الإنسان مثل:O2، NaCl، N2، CO2...

بعض المظاهر القائمة على العدد 7
- يتكون عنق الإنسان، ككل الثدييات، من سبع فقرات، وسبحان الله هذا الموضع يمر منه الوتين الذي إذا نبض فهو رمز الحياة، والعنق منه تظهر علامة الذل والخضوع للحق أو التكبر والطغيان يقول تعالى: "إنا جعلنا في أعناقهم أغلالا فهي إلى الأذقان فهم مقمحون" (يس 8)، وقد جاء ذكر الأعناق –بصيغة الجمع- في القرآن 7 مرات.

- حاسة الشم: تذكر الأبحاث العلمية وجود 7 روائح أصلية تتعلق بسبع مراكز استقبال حواسية أو حاسية الموجودة على شعيرات الخلايا الشمية بالأنف.

-الضوء الأبيض الذي يراه الإنسان يتكون من سبعة ألوان –ما يعرف بقوس قزح أو ألوان الطيف- كل لون يختلف عن الأخر حسب طول الموجة.

-أيام الأسبوع التي عليها مدار الزمان هي سبعة.

الرقم سبعة في القرآن

أنزل القرآن على سبعة أحرف، وجعل الله فاتحته مكونة من سبع آيات قال تعالى:"ولقد آتيناك سبعا من المثاني والقرآن العظيم" (الحجر 87).

وإذا اعتبرنا البسملة آية من السورة فإن آخر سور القرآن وهي سورة الناس تتكون أيضا من سبع آيات.

هناك عبارات في القرآن تكررت سبع مرات منها، عبارة خلق السماوات والأرض في ستة أيام:

"إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام"(الأعراف 54)

"إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام" (يونس 3)

"وهو الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام" (هود 7)

" الذي خلق السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام" (الفرقان 59)

" الله الذي خلق السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام" (السجدة 4)

"ولقد خلقنا السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام" (ق 38)

"هو الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام" (الحديد 4)

عبارة الاستواء على العرش:

"ثم استوى على العرش يغشي الليل النهار" (لأعراف 54)

"ثم استوى على العرش يدبر الأمر"(يونس 3)

"ثم استوى على العرش وسخر الشمس والقمر" (الرعد 2)

"الرحمان على العرش استوى"(طه 5)

"ثم استوى على العرش الرحمان فسأل به خبيرا"(الفرقان 59)

"ثم استوى على العرش ما لكم من دونه من ولي ولا شفيع"(السجدة 4)

"ثم استوى على العرش يعلم ما يلج في الأرض وما يخرج منها" (الحديد 4)

عبارة السماوات السبع:

"ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات" (البقرة 29)

"تسبح له السماوات السبع والأرض ومن فيهن" (الإسراء 44)

"قل من رب السماوات السبع ورب العرش العظيم" (المؤمنون 86)

" فقضاهن سبع سماوات في يومين " (فصلت 12)

" الله الذي خلق سبع سماوات ومن الأرض مثلهن" (الطلاق 12)

"الذي خلق سبع سماوات طباقا" (الملك 3)

"ألم تروا كيف خلق الله سبع سماوات طباقا" (نوح 15)

عبارة "يأمرون" وعبارة "ينهون" ذكرتا سبع مرات.

الرقم سبعة في الأحاديث الشريفة

هناك كثير من الأحاديث الشريفة التي ذكر فيها الرقم 7 مما يدل على أهمية هذا العدد وما يحتويه من دلالات وأسرار لا يعلمها إلا الله عز وجل.

-عن البراء بن عازب (رض) قال "أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم بسبع ونهانا عن سبع أمرنا بعيادة المريض واتباع الجنازة وتشميت العاطس وإجابة الداعي وإفشاء السلام ونصر المظلوم وإبرار المقسم ونهانا عن خواتيم الذهب وعن الشرب في الفضة أو قال آنية الفضة وعن المياثر والقسي وعن لبس الحرير والديباج والإستبرق" البخاري ومسلم والنسائي.

المياثر: أغشية للسروج تتخذ من حرير.

القسي: ثياب مخططة بالحرير.

-عن أبي هريرة (رض) عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "اجتنبوا السبع الموبقات قالوا يا رسول الله وما هن؟ قال: الشرك بالله والسحر وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق وأكل الربا وأكل مال اليتيم والتولي يوم الزحف و قذف المحصنات المؤمنات الغافلات" رواه البخاري ومسلم.

-عن ابن عمر (رض) عن رسول الله صلى الله عليه وسلم " نهى أن يصلى في سبعة مواطن في المزبلة والمجزرة والمقبرة وقارعة الطريق وفي الحمام وفي معاطن الإبل وفوق ظهر بيت الله" رواه الترمذي وابن ماجه.

- عن ابن عمر (رض) عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "بادروا بالأعمال سبعا هل تنتظرون إلا فقرا منسيا أو غنى مطغيا أو مرضا مفسدا أو هرما مفندا أو موتا مجهزا أو الدجال فشر غائب ينتظر أو الساعة فالساعة أدهى وأمر" رواه الترمذي وقال حديث حسن غريب.

-عن سعد (رض) قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " من تصبح سبع تمرات عجوة لم يضره ذلك اليوم سم ولا سحر " البخاري ومسلم وأبو داود وأحمد.

-عن أبي هريرة (رض) عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله الإمام العادل وشاب نشأ بعبادة الله ورجل قلبه معلق في المساجد ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه ورجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه" البخاري ومسلم والترمذي والنسائي وأحمد ومالك.

-عن أبي هريرة (رض) أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " إذا شرب الكلب في إناء أحدكم فليغسله سبعا " البخاري ومسلم والترمذي والنسائي وأبو داود وابن ماجه وأحمد ومالك.

-روى ابن السني عن أبي الدرداء (رض) عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"من قال في كل يوم حين يصبح وحين يمسي: حسبي الله لا إله إلا الله عليه توكلت وهو رب العرش العظيم، سبع مرات، كفاه الله تعالى ما أهمه من أمر الدنيا والآخرة".

-عن مسلم بن الحارث عن أبيه قال: قال لي النبي صلى الله عليه وسلم:" إذا صليت الصبح فقل قبل أن تكلم أحدا من الناس: اللهم أجرني من النار، سبع مرات، فإنك إن مت من يومك كتب الله عز وجل لك جوارا من النار، وإذا صليت المغرب فقل قبل أن تكلم أحدا من الناس: اللهم أني أسألك الجنة، اللهم أجرني من النار، سبع مرات فإنك إن مت من ليلتك كتب الله عز وجل لك جوارا من النار" رواه أحمد وأبو داود.

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
رد مع اقتباس