عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 04-12-2005, 07:04 AM
الصورة الرمزية اكرم عطية
اكرم عطية اكرم عطية غير متواجد حالياً
حبيب المنتدى
 




معدل تقييم المستوى: 69 اكرم عطية will become famous soon enough اكرم عطية will become famous soon enough
Post الاعجاز العددي في تبيين احكام المحيض

 

الاعجاز العددي في تبيين احكام المحيض





بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى:
(عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً{26} إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ
رَصَداً* لِيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَى كُلَّ شَيْءٍ عَدَداً )
إن من إعجاز القرآن الحكيم أنه بين أحكام فرائضه بالعدد والحساب , إذ جعل الله لكل فريضة آية محكمة , وآية مشابهة لها في اللفظ والمعنى وتتساوى معها بالعدد الحرفي الأمر الذي يبهر العقول ويحير الألباب ويجعل الأنس والجن عاجزين أن يأتو بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا ومن ذلك حكم المحيض والمخاض حيث بين الله أحكامهما من خلال الآيات التالية :

قال تعالى :
(وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ*نِسَآؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُواْ لأَنفُسِكُمْ وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّكُم مُّلاَقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ)
وقوله عز من قائل :
(وَإِذْ قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ*يَامَرْيَمُ اقْنُتِي لِرَبِّكِ وَاسْجُدِي وَارْكَعِي مَعَ الرَّاكِعِينَ* ذَلِكَ مِنْ أَنبَاء الْغَيْبِ نُوحِيهِ إِلَيكَ وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يُلْقُون أَقْلاَمَهُمْ أَيُّهُمْ يَكْفُلُ مَرْيَمَ وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يَخْتَصِمُونَ* إِذْ قَالَتِ الْمَلآئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهاً فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ* وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَمِنَ الصَّالِحِينَ* قَالَتْ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ قَالَ كَذَلِكِ اللّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ إِذَا قَضَى أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ)
وقوله تعالى :
(وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَاناً شَرْقِيّاً* فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَاباً فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَراً سَوِيّاً* قَالَتْ إِنِّي أَعُوذُ بِالرَّحْمَن مِنكَ إِن كُنتَ تَقِيّاً* قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلَاماً زَكِيّاً* قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيّاً* قَالَ كَذَلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ آيَةً لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِّنَّا وَكَانَ أَمْراً مَّقْضِيّاً* فَحَمَلَتْهُ فَانتَبَذَتْ بِهِ مَكَاناً قَصِيّاً* فَأَجَاءهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَالَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنتُ نَسْياً مَّنسِيّاً* فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيّاً* وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَباً جَنِيّاً* فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْناً فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيّاً* فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيّاً* يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيّاً* فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيّاً قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيّاً)
وقال تعالى :
(اللّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنثَى وَمَا تَغِيضُ الأَرْحَامُ وَمَا تَزْدَادُ وَكُلُّ شَيْءٍ عِندَهُ بِمِقْدَارٍ* عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْكَبِيرُ الْمُتَعَالِ)
أولا تحريم المباشرة :
عدد أحرف قوله تعالى (َيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء) }سبعة وثلاثون حرفا{
ثانيا الحمل :
قال تعالى:
(وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُّوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ{12}) التحريم
عدد احرف قوله تعالى (وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ) {سبعة وثلاثون حرفا}
ثالثا الولادة:
عدد أحرف قوله تعالى (فَحَمَلَتْهُ فَانتَبَذَتْ بِهِ مَكَاناً قَصِيّاً{22} فَأَجَاءهَا الْمَخَاضُ) } سبعة وثلاثون حرفا {
رابعا الامر باقامة الصلاة :
عدد أحرف قوله تعالى (يَا مَرْيَمُ اقْنُتِي لِرَبِّكِ وَاسْجُدِي وَارْكَعِي مَعَ الرَّاكِعِينَ) ( سبعة وثلاثون حرفا )
خامسا الامر بالصوم :
عدد أحرف قوله تعالى (فنادها من تحتها .... فقولي اني نذرت للرحمن صوما ) (سبعة وثلاثون حرفا )
سادسا التكلم بالاشارة :
عدد أحرف قوله تعالى (فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُو كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيّاً) (سبعة وثلاثلون حرفا)
سابعا دم المحيض والمخاض معرض للزيادة والنقاصان:
عدد أحرف قوله تعالى (َمَا تَغِيضُ الأَرْحَامُ وَمَا تَزْدَادُ وَكُلُّ شَيْءٍ عِندَهُ بِمِقْدَارٍ) ( سبعة وثلاثون حرفا )
ثامنا اتيان الزوجة في المكان الذي حرم على الزوج اثناء المحيض:
عدد أحرف قوله تعالى (َ قل هو اذى فاعتزلو النساء في المحيض ) ( ثمانية وعشرون حرفا )
وعدد احرف قوله تعالى (نساؤكم حرث لكم فأتو حرثكم انى شئتم) {ثمانية وعشرون حرفا}
تاسعا يحق للزوج ان يباشر زوجته متى شاء ليلا او نهارا وذلك في مكان الحرث الذي يزرع فيه الولد وعلى الزوج والزوجة ان يتقو غضب الله وعقابه من المخالفة لشرعه واحكامه:
قال تعالى:
نِسَآؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُو حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُو لأَنفُسِكُمْ وَاتَّقُو اللّهَ وَاعْلَمُو أَنَّكُم مُّلاَقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ{223}
عدد احرف قوله تعالى (وَاتَّقُو اللّهَ وَاعْلَمُو أَنَّكُم مُّلاَقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ) {سبعو ثلاثون حرفا}
وبذلك الإعجاز العددي واللفظي يتبين لكل من تدبر في آيات الله وأصغى سمعه وعقله لآيات الله البينات أن الأحكام المتعلقة بالمحيض والمخاض تتمثل في الآتي :
1- أن الله حرم على الرجل مباشرة زوجته أثناء المحيض والمخاض

2- أن الله أمر المرأة أن تصلي وتصوم أثناء المحيض والمخاض ولم يحرم عليها ذلك
3- أن خروج دم المحيض أو المخاض ليس له مدة محددة يجب على المرأة أن تعتد بها
4- يجوز للرجل مباشرة زوجته بمجرد توقف خروج الدم ولو كان ذلك التوقف قبل إنتهاء المدة التي إعتادتها في فترة من الفترات
5- يحرم على الزوج مباشرة زوجته إذا استمر خروج الدم ولو كان ذلك بعد انتهاء المدة التي اعتادتها في فترة من الفترات لأن ذلك الدم هو دم المحيض أو المخاض و لا يزال حكم المحيض أو المخاض ساري المفعول حتى ينقطع خروج الدم
6- أن المرأة تطهر من المحيض أو المخاض بمجرد انقطاع خروج الدم ولا يلزمها الغسل بعده ولا التيمم عند فقد الماء لأن الله لم يأمرها بذلك
7- إذا طهرت المرأة جاز لزوجها أن يباشرها في المكان الذي أمره الله أن يعتزلها أثناء المحيض
8- يجوز للرجل أن يباشر زوجته متى شاء ليلا أو نهارا وعلى الزوج أن يمتثل أمر الله ولا يتعدى حدوده بمباشرة الزوجة في غير المكان الذي يجري منه دم المحيض أو المخاض
قال تعالى :
(وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ آيَتَيْنِ فَمَحَوْنَا آيَةَ اللَّيْلِ وَجَعَلْنَا آيَةَ النَّهَارِ مُبْصِرَةً لِتَبْتَغُواْ فَضْلاً مِّن رَّبِّكُمْ وَلِتَعْلَمُو عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلاً{12}) الإسراء
و قال تعالى:
وَلَا يَأْتُونَكَ بِمَثَلٍ إِلَّا جِئْنَاكَ بِالْحَقِّ وَأَحْسَنَ تَفْسِيراً{33} الفرقان
عاشرا من احكام اهل الروايات المتناقضة الجائرة السنية منها والشيعية ما يلي:
1- حرمو على المرأة الصلاة والصوم أثناء المحيض والولادة
2- حرمو على المرأة الصلاة والصيام ومباشرة زوجها إذا إنقطع خروج الدم قبل إنتهاء المدة التي إعتادتها حتى تكتمل تلك الفترة
3- أباحو للمرأة أن تصلي وتصوم وتباشر زوجها إذا استمر خروج الدم بعد إنقضاء المدة التي أعتادتها معللين ذلك بأنه دم استحاضة وليس بدم حيض لجهلهم أو تجاهلهم باحكام المولى عز وجل
4-إن كلمة الإستحاضة كلمة مختلقة من قبل أعداء الله ألذين بدلو شرع الله ودينه باقوال البشر وجعلو لله أندادا فضلو وأضلو بها قومهم وأحلوهم دار البوار وشرعو لهم شرعا ودينا لم يأمر به الله وجعلو من أنفسهم شركاء لله في شرعه ودينه
قال تعالى :
(أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ بَدَّلُو نِعْمَةَ اللّهِ كُفْراً وَأَحَلُّو قَوْمَهُمْ دَارَ الْبَوَارِ{28} جَهَنَّمَ يَصْلَوْنَهَا وَبِئْسَ الْقَرَارُ{29} وَجَعَلُو لِلّهِ أَندَاداً لِّيُضِلُّو عَن سَبِيلِهِ قُلْ تَمَتَّعُو فَإِنَّ مَصِيرَكُمْ إِلَى النَّارِ{30}) إبراهيم
وقال جل ذكره
(أَمْ لَهُمْ شُرَكَاء شَرَعُو لَهُم مِّنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَن بِهِ اللَّهُ وَلَوْلَا كَلِمَةُ الْفَصْلِ لَقُضِيَ بَيْنَهُمْ وَإِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ)
وهنا سؤال يطرح نفسه على أهل الروايات المتناقضة السنية منها والشيعية
1- بأي حق حرمتم على المرأة الصلاة والصيام أثناء خروج دم المحيض
2- بأي حق أبحتم للمرأة أن تصلي وتصوم وتباشر زوجها أثناء خروج الدم الذي أطلقتم عليه دم إستحاضة زورا وبهتانا
3- هل دم المحيض نجس ودم الإستحاضة طاهر أم أن الدم هو الدم
4- هل تغير المكان الذي يخرج منه دم المحيض أو دم المستحاضة المفتعلة أم أن المخرج هو نفس المخرج
والحق أنكم تفترون على الله الكذب تحرمون على الناس ما تشأون وتحلون لهم ما تشأون حسب ما تمليه عليكم قلوبكم الزائغة عن الحق
قال تعالى :
(وَلاَ تَقُولُو لِمَا تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِبَ هَـذَا حَلاَلٌ وَهَـذَا حَرَامٌ لِّتَفْتَرُو عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ لاَ يُفْلِحُونَ* مَتَاعٌ قَلِيلٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ)
وقال تعالى :
(أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللّهِ حُكْماً لِّقَوْم يُوقِنُونَ)


الا ترون ايها المشائخ والمرجعيات انكم تتناقضون في اقوالكم

الا ترون انكم تتلاعبون في دين الله وشرعه
الا ترون انكم تكتمون عن الناس شرع الله ودينه الذي بينه في كتابه العزيز وجعلتم من انفسكم آلهة من دون الله تحلون لهم ما تشاءون وتحرمون عليهم ما تشاءون متى شئتم

قال تعالى:
إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِن بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُولَـئِكَ يَلعَنُهُمُ اللّهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ{159} البقرة

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع

رد مع اقتباس