عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 07-11-2006, 12:43 PM
a7med100 a7med100 غير متواجد حالياً
استاذ متميز
 




معدل تقييم المستوى: 41 a7med100 will become famous soon enough a7med100 will become famous soon enough
افتراضي ارجوك..سامحيني يا نفسي

 

ارجوك..سامحيني يا نفسي



هذه المقالة مهمة جدا لانها ستجعلك قادرا على ان تفهم جزءا خاصا من طبيعتك النفسية
من المفترض ان تكسبك هذه المقالة قوة كبيرة في مواجهة الاوهام....والضعف...
ستساعدك على الارتقاء درجة واحدة على الاقل في علاقاتك الانسانية العامة والخاصة...
لان ما سيكتب هنا هو ليس اوهام...انما هي تجربة صادقة ...يكتبها قلب محب




هناك تصرفات نكررها بأستمرار و برغبة قوية ...لكن
لماذا فعلناها؟....
كأن هذه الحاجات موجودة في الركن البعيد في نفوسنا؟؟
.... تنبهنا....و تدفعنا لسلوك معين....ثم تختفي
هل هو صوت داخلي ينادينا ويتحكم فينا...؟؟

عندما يصلنا ايميل من احد اعضاء الجروب....فأننا سنكون سعداء جدا اذا وجدنا اسمنا موجود بكثرة في هذا الايميل...وحتى في المنتديات....سنتابع بشدة الامر طالما من الممكن ان يكون الحديث عنا..

في جلسة عائلية...يتحدث الجميع.. يضحكون..يبدون بأرائهم.....
كل واحد يبدي رأيه ...يجذب وجوه الاخرين نحوه..مع ان حديثه هذا عادي....
الا انك انت ان لم تستطع ان تبدي رأيا يجعل الجميع يلتفتون اليك.. ستشعر بالضيق.
وبشكل عام.... لن تحب الجلوس في مكان لا يتم الاستماع لك فيه...


لو كنت في محاضرة...والان وقت توزيع العلامات....
يقف الدكتور مستاءا جدا من العلامات....لكنه قبل ان يوزع العلامات...
يقول: هناك طالب واحد فقط احرز علامة متميزة....والبقية فأن مستواهم سيء جدا...انتم كلكم سيئون........
سيعم الصمت....لماذا؟
.....لماذا كل واحد فينا يود ان يظن انه هو ذلك الطالب المتميز؟



انت الان تجلس بين مجموعة من الاصدقاء تتصفحون صور الرحلة الجماعية التي خرجتم فيها مؤخرا...وانت الان تقلب الصور بحثا عن صورك انت اولا قبل كل شيء.....تحب ان تتأملها..كأنك مشتاق لنفسك...
تحب ان ترى كيف كان مظهرك....ردة فعلك...ابتسامتك....كيف كان الاشخاص حولك....مبتعدين عنك او مقتربين منك..
هل كنت في وسط الصورة..ام دائما في طرف الصورة..؟؟
.هل تظهر ملامحك؟.....هل يعلق الاخرون على وجودك ويقدرونك؟......هل كنت مركز اهتمام؟


غريبة جدا علاقة الانسان مع نفسه؟؟....اليس هذا هو الذي يحصل؟؟
...لا يستطيع احد منكم ان يخبرني بأن هذه الامور لا تؤثر على نفسيته...لا تصنع شيئا من علاقاته....ولا تولد لديه مشاعر....فأذا كنا نتحدث عن حياة كاملة تسير ضمن هذه العلاقة الخفية..

فبكل تأكيد سيؤثر هذا المقال فيك

حاولت مرارا ان افسر هذا السلوك لدينا...وتعبت كثيرا حتى اقتربت ووجدت شيئا مثيرا جدا...
(( الانسان يبحث عن نفسه ))
....(انتا بتدور على حالك)...وفعلا عايش بهاد المفهوم من ايام الطفولة..
اذا اخوك عندو لعبة....وانتا ما عندك بتبكي....لانك شايف انو انتا تم تجاهلك ..وانتا عندك رغبة التملك...
وايضا بتبحث عن اهمية نفسك وكيانك...انا استحق ان اكون محبوب واحصل على هدية...انا مهم يا ناس...ولازم تشوفوني....انا موجود...وازا مش شايفيني....رح ابكي بصوت عالي..لحد ما تجيبولي لعبة....اههههههه.......
نعم قد نصنع الحزن لمن نحب حين يتم تجاهلنا...نريد منهم ان يدفعوا ثمن تجاهل اهميتنا...
نحن في رحلة بحث طويلة عن الله....عن الحب...عن الامن.....عن انفسنا



ما اهمية معرفة هذه الفكرة يا ابو العُريف؟

اولا يجب ان تفهم ان طبيعتك هكذا...وانك تتصرف هكذا...فأن فهمت نفسك سترتاح..فليس اجمل من ان انفهم انفسنا..ستنسجم مع نفسك
ثانيا..لست وحدك الذي يبحث عن ذاته...ولكن كل الناس في دوامة هائلة من البحث عن الذات
فاذا فهمت هذا المبدأ...ستصبح من الان انسانا محبوبا للغاية....وهذا فعلا انا جربته مؤخرا وله مفعول السحر

**((كل الناس تنتظر منك ان تدرك اهميتها))
((هو مستعد ان يرحب بك اشد الترحيب ويدفع الثمن غاليا لك ولكل من يشعره بأهميته))
((اذا حصل هو على مايريد_اي ان يظهر مهما_سيعطيك انت ما تريد_اي سيقدرك ويستمع اليك بترحيب شديد_))
((الكل يبحث عن المدح والثناء))**

واذا اردت ان تنجح كداعية..عليك ان تكون محبوبا..انا اشعر انك تحتاج سند وقوة....تحتاج توجيه....وانك تجد تلك الرسالة التي تحملها صعبة..ومتعبة....
اذن اعمل على هذا المبدأ((الجميع مهم عندي))....ستكون مثل السكر على قلوب الناس...
سكر....ستكون

نصيحة غالية جدا تلقيتها مؤخرا اهديها ..لكل صاحب رسالة....
انتهيت من صلاة المغرب...تربعت ..شعرت بالاسترخاء....
بدأت ارمق من بعيد....شخصا وحيدا يصلي في اخر المسجد واضعا يديه على جنبيه اثناء القراءة....

الله ....شو الحكاية؟؟...يبدو الاخ شيعي...
.كان هناك بجانبي....انسان بسيط جدا...يعمل في خدمة المسجد.
.ناديته...يا صلاح...يا صلاح....شوف...الاخ الي بيصلي يبدو شيعي... وكمان ما بيصلي مع الجماعة..شو القصة؟..وشوف كيف وضعية اليدين عندو....وشوف وشوف.......

وقتها نظر الي صلاح وابتسم واخبرني بهذه القصة ..
كان في قديم الزمان رجال بحارة...قدموا الى جزيرة بعيدة...ووجدوا فيها رجلا موحدا...يعبد الله بالفطرة...ولا يعرف الصلاة...فأخذوا يعلمونه الصلاة...بحركاتها وكلامها....

وبعد رحيلهم بقليل....نسي الرجل شيئا مما تعلمه عن الصلاة...فركض ومشى على الماء ولحقهم وهم في وسط البحر..وقال لهم :لقد نسيت كيف اصلي....فنظر اليه البحارة بدهشة شديدة وقد مشى على الماء فصاح به احدهم لقد مشيت على الماء لتوك يا اخي....فأذهب...اذهب واعبد الله كما تشاء

(لم اهتم بمصداقية تلك القصة ولم ابحث عنها ولكنني فعلا استفدت شيئا مهما)

تعلمت ان انظر للامور الجميلة داخل الناس...الزوايا الرائعة....تعلمت ان لا الاحق الناس بأحكام الدين بعد ان قرأتها بكتاب الفقه الفلاني لاثبت جدارتي على حساب رسالتي...

ليست وظيفتنا ان نلاحق اخطاء الناس..ولكن ان نرشدهم الى الصواب...والفرق بين الحالتين شديد...تعلمت ان لا اقيم الحجة...والافحام بالادلة الشرعية على وجوب الصلاة.....ولكن..ان استخدم طاقة الحب...لادلهم على روح الصلاة...


لا تنظر الى العيوب...لا تحاسب ما في داخل القلوب....لا تظن انك مسؤول عن اصلاح البشر بكبسة الزر والدليل الشرعي...لا تستحقر جهلهم...ولكن حفز طاقتك للعمل اكثر...لان الحاجة للوعي تزداد امامك
لا تتسيد المجالس...ولكن استمع....حينها سيطلب الاخرون منك الكلام...ويرحبون بك ويثنون عليك....فأنت ايضا تبحث عن نفسك....

ولكن السر العظيم.....هو؟؟

سمعت الكثير من الهراء....كثير من الدورات في البرمجة اللغوية... في تطوير الذات والتأثير في الناس
كان هناك الكثير من الكلام عن تحمل الاخرين...كظم الغيظ...الثقة بالنفس...التطور..حتى انك تصل وانت في المحاضرة لدرجة عالية من الاقتناع بكلامهم...ولكن في لحظة الواقع تتساقط كل هذه النظريات في كثير من الاحيان....السر العظيم هو...

يختلف شعور الانسان الضعيف حين يتعرض للاهانة عن موقف الانسان المقاتل...الثاني حين يكظم غيظه فأنه يعرف في قرارة نفسه مقدار قوته الفعلية
اما الانسان الضعيف فأنه عندما يتحمل الاخرين ويكظم غيظه فأنه يعلم في قرارة نفسه انه يشعر بعدم ارتياح لانه فعلا شعر ان الاهانة اصابته بشكل كبير

وبنفس الوقت كان عليه ان يتظاهر بالتسامح للاسف..مع ان التسامح يجب ان يكون امرا صادرا عن محبة وارتياح..واجمل العفو هو عند المقدرة

ويختلف موقف الانسان الايجابي الذي يتحرك للعمل في كل مكان...ويجد العيون ترقبه...والايادي تصفق له...حين يوصف بالفشل...عن الانسان السلبي
لان الانسان الايجابي يعرف فعلا قيمة نفسه...حين يوصف بالفشل...سيتذكر رصيده الايجابي الذي يخبره انه انسان ناجح....سيتذكر انجازاته وقوة ارادته المميزة..ساعتها لن تؤثر فيه اي كلمة...اما الانسان السلبي ستهزه الكلمة هزا...ومع هذا سيتذكر تلك الدورات التي حضرها...التي تخبره بضرورة....التحكم بالنفس..والتأثير على الاخرين..فسيجبر نفسه على كظم غيظه..

والنتائج رح تكون عكسية طبعا
لانو رح ينضغط بزيادة...ويتعب نفسيا...لانو هو فعلا ليس له رصيد قوي يخبره انه انسان قوي... سيشعر انه مل من محاولات اكتساب الثقة والشخصية الرائعة...

المحاضر الذي يدفعك لان تتحمل الاخرين...يختلف عنك في القدرة على التحمل والتطور..لانه يقف امام الاخرين...بصورة الرجل المعطاء....الواثق بنفسه...اما انت فذلك الذي يبحث عن حبل التطور ليتعلق به..
كلامه مقنع بالنسبة لنفسه ولك فهو لا يكذب عليك...ولكن دورته غير مفيدة لحالتك....كان يجب عليه...ان يعطيك دورة في اكتشاف ذاتك

عليك ان تبدأ من الان في تكوين الرصيد النفسي لك...ابدأ وضع خطط لمشاريع تجعلك تحترم ذاتك...فكر...كافح...وساعتها تأكد انك ان لم تستطع ان تصنع الثقة لنفسك بنفسك...فأنك لن تحصل عليها ابدا...ولا من الف ولا مليون دورة....او كتاب

تخيل انك في اشد ايامك فرحا وجاء احدهم يخبرك انك حزين
تخيل انك بطل العالم في الكراتيه وجاء احدهم ينفخ عضلاته عليك
تخيل انك الاول على الدفعة وجاء احدهم ليصفك بالمتأخر

ماهي ردة الفعل هنا؟؟
اكيد ستكون كردة فعل ملكة الجمال في حوارها مع عامل النظافة الذي يخبرها انها قبيحة
اكيد ستضحك...


ماذا عليك ان تفعل؟

انوي العمل لوجه الله...اعتمد على نفسك...كن صاحب مبادرة
((ثم))

*ضع جدولا لحفظ القرأن الكريم
*اكتب مهاراتك على ورقة اعمل خطة شهرية لتطويرها ضمن جدول زمني
*بادر للعمل في كثير من النشاطات صور تلك الاحداث وسجلها واحتفظ بها
*اصلح ما بينك وبين الله لتصلح ما بينك وبين الناس
*قرر ان تقرأ كتابين كل شهر وتلخص افكارهم الاساسية على ورقة وتحفظها وتتدرب على القائها مرتبة مؤثرة...لتكون جاهزة للاستخدام في اي وقت....ستشعر بثقة كبير جدا...خاصة ان طبقت تلك الافكار بنفسك...ستشعر ايضا في كل مجلس ان لديك الكثير المهم لتقوله...
*حاول ان تحسن مستوى دراستك
*تعرف على كثير من الناس وخاصة هنا في الجروب والمنتديات واخبرنا عن احلامك...تطلعاتك لنساعدك في اكتشاف نفسك...اخبرنا عن نفسك لنخبرك انك مهم...
*راسل المجلات اخبرهم ان لديك مقالات تود ان تنشرها...علمية اسلامية سياسية او انشر ما لديك على الانترنت...كن ايجابي كن فعال...
*اسأل عن اكثر الاشخاص تميزا حكمة ذكاء شخصية في مجتمعك...في منطقتك...في بلدك...اقترب منه وانتظر ان تصبح مثله او افضل منه تلقائيا....وهذه من اهم النقاط واخطرها....على الاطلاق

ومن هنا...فأنني اود انو نطلق فكرة التنمية بالايمان...على هذا الجروب..هيا نتشارك هموم الدعوة...هموم الوحدة...هي نبني قاعدتنا ورصيدنا...هي نكون هنا....يجب ان يتم تفعيل هذه الفكرة...نؤسس جماعة التنمية بالايمان...بالوحدة....(

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

رد مع اقتباس