عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 28-05-2015, 08:40 AM
الصورة الرمزية wahid2002
wahid2002 wahid2002 غير متواجد حالياً
 




معدل تقييم المستوى: 0 wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about wahid2002 has a spectacular aura about
Talking أفلا يتدبرون....الاعجاز العلمي في التمر

 

أفلا يتدبرون
الاعجاز العلمي في التمر
بقلم الدكتور: علي فؤاد مخيمر
رئيس جمعية
الإعجاز العلمي المتجدد
* أنواع التمور:
1 الحضري: أحمر اللون غني بالمواد الغذائية وهو أكثر أنواع التمور انتشاراً في الماضي.
2 الحلي: أحمر اللون كبير الحجم اسطواني الشكل.
3 دخيني: أصفر اللون كبير الحجم حلو المذاق.
4 السلج: أصفر اللون متوسط الحجم.
5 المكتومي: أصفر اللون مستدير الشكل حجمه كبير.
6 المكائي: أصفر اللون.
7 القطار: أصفر اللون طويل.
8 الجفير: أحمر.
9 الصقعي: أصفر اللون.
10 الخلاص: أصفر اللون متوسط الحجم يؤكل رطباً وتمراً.
وهناك أنواع كثيرة توجد بأعداد لا بأس بها مثل: نبوت السيف الذاوي السكري البرجي الهلالي الصفري.. وغير ذلك.
* بلاد العرب موطنه:
النخل قديم بقدم الإنسانية. واختلف في تحديد مكان نشأته. والصحيح أن موطنه الأصلي هو الخليج العربي ويذكر ابن وحشية رأيين:
أحدهما: أن موطن النخل الأصلي هو البحرين.
والثاني: أنه الإحساء ثم انتشر في شبه الجزيرة العربية.
وتمر ثمرة النخيل بخمسة أطوار ويحتاج تكوينها إلي 6 أشهر تقريباً.
الطَور الأول:
يُسمي الحبابوك أو السّدي الذي يتشكَّل فور إلقاح الزهرة حيث تكون كروية الشكل مُرّة الطعم.
الطَور الثاني:
البلح حيث تأخذ بالنمو والاستطالة مخضرة اللون.
الطَور الثالث:
البُسر أو الخلال حيث تبدو صفراء محمرة حلوة الطعم.
الطَور الرابع:
الرُّطب عندما يصبح نصفها السائب لحمي القوام وتكوين الثمرة عسلية اللون مطاوعة ليِّنة حلوة سكرية الطعم.
الطَور الخامس:
تصبح الثمرة تمرة فيعتم لونها وتتجعد قشرتها وكلمة تمر هي العامة. والعجوة ما هي إلا نوع من أنواع التمر.
النخل والتمر في القرآن والسُنَّة
* أولاً: في القرآن الكريم:
لم يذكر المولي سبحانه وتعالي شجرة في القرآن الكريم كما ذكر النخلة فقد ورد ذكرها في عشرين موضعاً: منها قوله تعالي: "والنخل باسقات لها طلعى نضيد" ق:.10
قال تعالي: "وزروع ونخل طلعها هضيم" الشعراء: .148
قال تعالي: "فيهما فاكهة ونخلى ورُمان" الرحمن: .68
قال تعالي: "وهُزي إليك بجذع النخلة تُساقط عليكِ رطُباً جنياً" مريم: .25
هذا علاوة علي بعض الآيات التي ذكرت النخلة بصفة من صفاتها مثل: الليِّنة: "ما قطعتم من ليِّنة أو تركتموها قائمة علي أصولها فبإذن الله وليُخزي الفاسقين" الحشر: .5
القطمير: القشرة الرقيقة التي تلف النواة: "والذين تَدعُون من دونه ما يملكون من قِطمير" فاطر: .13
النقير: النكتة في ظهر النواة: "ومن يعمل من الصالحات من ذكر أو أنثي وهو مؤمن فأوليك يدخلون الجنة ولا يُظلمون نقيرا" النساء: .124
الفتيل: الخيط الذي في شق النواة: "والآخرة خير لمن اتقي ولا تُظلمون فتيلا" النساء: .77
ولعظم قدر هذه الشجرة وعظم نفعها ذهب أهل التفسير إلي أن النخلة هي الشجرة الطيبة التي شبهت بكلمة التوحيد في قوله تعالي: "ألم تر كيف ضرب الله مثلاً كلمةً طيبةً كشجرةي طيبةي أصلُها ثابتى وفرعُها في السماء تؤتي أكُلُها كل حين بإذن ربها ويضرب الله الأمثال للناس لعلهم يتذكَّرون".
إبراهيم: .2524

 




المصدر : المنتدى الاسلامى - من الاستاذ سات
التوقيع



[CENTER][IMG]]
رد مع اقتباس